سؤال وجواب

من هو أحمد قذاف الدم ويكيبيديا وقرابته مع معمر القذافي

سنتعرف اليوم على شخصية سياسية شهيرة من سياسيي ليبيا ، ألا وهو أحمد قذاف الدم ، حيث نزودكم بمعلومات قد لا يعرفها الكثيرين حول السياسي الليبي احمد قذاف الدم وصلة القرابة بينه وبين الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي .

من هو أحمد قذاف الدم

هو سياسي ليبي ولد في مرسى مطروح عام 1952 .

يقال إنه كان في البحر الليبي لأب ليبي وأم مصرية .

درس أحمد قذاف الدم في مدرسة مدنية حتى أمر معمر القذافي بنقله إلى الأكاديمية العسكرية .

تخرج من الأكاديمية في أوائل السبعينيات، وبعد ذلك التحق بالحرس الجمهوري وترقى بسرعة إلى الرتب العسكرية .

يعمل منسق العلاقات الليبية المصرية السابق .

صلة القرابة بينه وبين معمر القذافي بني عم .

صنف على أنه أحد كبار المسؤولين الأمنيين في النظام الليبي .

وكان يصنف قذاف الدم ضمن دائرة كبار المسؤولين الأمنيين في النظام الليبي.

صنف أنه أحد أهم رجال الخيمة، وهو التعبير الذي يقصد به الحلقة الضيقة من المسؤولين الذين يحظون بثقة القذافي.

في 25 فبراير 2011، وبعد احتداد الانتفاضة الشعبية، أعلن عن انشقاقه من النظام.

وفي 19 مارس 2013 اعلن السلطات المصرية اعتقاله في الزمالك وذلك بامر من الانتربول

إنجازات أحمد قذاف الدم العسكرية

تخرج أحمد قذاف الدم من الكلية البحرية بمصر بعد ثورة الفاتح ، حيث كان من أوال الضباط المتخرجين آنذاك بالفرع المدني ، وتلقى عدة دورات ودرس في تركيا وباكستان ويوغوسلافيا والمملكة المتحدة في تخصصات مختلفة في العلوم العسكرية والسياسية والطيران، وكانت القوات المسلحة الليبية جزءًا من القوات المسلحة المصرية في حرب 1973، كما تطوع في بداية الغزو الصهيوني للبنان في الثمانينيات، وشارك في معارك تحرير إفريقيا التي أكسبته احترامًا خاصًا داخل القوات المسلحة، وبعد ذلك، انتقل أحمد قذاف الدم للعمل السياسي وكان سفيراً لأكثر من دولة أهمها السعودية ومصر، وعمل مبعوثًا خاصا لجميع دول العالم، وحضر معظم مؤتمرات القمة العربية والأفريقية والمؤتمرات الدولية، وساهم في حل المشاكل وكلف بمهام الوساطة في أكثر من دولة، وخاصة في أفريقيا، مصر، السعودية، والمغرب، فضلا عن حل العديد من المشكلات المفتوحة مع الدول الأوروبية، ووُصف بأنه رجل بمهام صعبة.

رحلته في السياسة

تكلف أحمد قذاف الدم بإخضاع المعارضة الليبية في الخارج مع مدير المخابرات الليبية اللواء علي كوسا، واتهم بالمشاركة في بعض عمليات تصفية المعارضين الليبيين في الخارج وخاصةً في أوروبا، ومن بين مهامه الأخرى التي عهد بها إليه معمر القذافي، تم تعيينه حاكمًا عسكريًا لمنطقة طبرق عام 1984، وسكرتيرًا لمكتب الشعب في المملكة العربية السعودية عام 1985، وأنشأ أحمد قذاف سلسلة علاقات واسعة مع العديد من رؤساء الدول والحكومات، السياسيين، النقابيين، الإعلاميين والقادة الثقافيين، وحصل على العديد من الجوائز والشهادات، كما أقام علاقات وثيقة مع قادة المعارضة الليبية.

وكان سفيراً في أكثر من بلد أهمها السعودية ومصر وعمل مبعوثاً خاصاً لكافة دول العالم وشارك في معظم القمم العربية والإفريقية والمؤتمرات الدولية، ساهم في حل مشاكل وكلف بمهام وساطة في أكثر من بلد وخاصة في إفريقيا، له الفضل في عودة العلاقات مع مصر والسعودية والمغرب وكذلك في حلحلة كثير من الملفات العالقة مع الدول الأوربية وكان يلقب برجل المهمات الصعبة.

انشقاقه عن معمر القذافي

أثناء اندلاع ثورة 17 فبراير في ليبيا عام 2011 م قيل ان قذاف الدم حاول أن يقنع قبائل بدوية لها جذور ليبية وتحديدا قبائل أولاد علي العمل كمرتزقة لمهاجمت قبائل الشرق وبني غازي مقابل حافز مادي. وقد انكر قذاف الدم هذه التهم وقال انها نوع من الدس الرخيص لبث الفرقة والفتنة. وقد طالب معارضون مصريين الجيش المصري باعتقال قذاف الدم بتهمة قتل الشعب الليبي وخرج مئات المتظاهرين منددين به في مرسى مطروح. وقد اعلن يوم 24/02/2011 م عن ارتداده ولجوءه إلى مصر احتجاجا على حملة القذافي ضد المتظاهرين.

القبض عليه

ألقت قوات الأمن المصرية القبض على قذاف الدم في 19 مارس 2013، بأمر من الانتربول.وقعت اشتباكات بين القوات والحرس الخاص به، أسفرت عن إصابة ضابط و2 من حراسه.

براءته

قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار مصطفي حسن عبد الله ببراءة أحمد قذاف الدم منسق العلاقات المصرية الليبية السابق من تهم الشروع في القتل ومقاومة السلطات وحيازة أسلحة نارية وذخائر دون ترخيص.

 

السابق
طريقة تحديث بيانات النقل الخارجي للمعلمين 1442 عبر نظام فارس ( بالخطوات )
التالي
ولد يوم وفاة ابي حنيفة

اترك تعليقاً