سؤال وجواب

يبدو القمر معتما كما يشاهد من الارض عندما يكون في طور


يبدو القمر معتما كما يشاهد من الارض عندما يكون في طور، يظهر القمر في عدة اطوار وتعرف بأطوار القمر حيث يعكس القمر ضوء الشمس، لذا يتمّ رؤية الجزء الذي ينعكس الضوء عليه، وتظهر هذه الانعكاسات على أجزاءٍ مختلفةٍ من القمر مع اختلاف الوقت بسبب مروره بمراحل متعددة ، فهناك العديد من الأطوار التي يسير فيها القمر وذلك بسبب االتأثرات التي يمر بها ومنها دوران الارض حول الشمس، ودوران الارض حول نفسها، حيث يمكن ان تؤثر الشمس على حجم ضوء القمر عن سطح الارض، لهذا نرى القمر في اطوار مختلفة ومنها هلال، محاق، بدر، فهذه الاطوار تحدث عندما تكون الارض بين الشمس والقمر ، فما هو الطور الذي يبدو القمر فيه معتما كما يشاهد من الارض ؟ تمنحك هذه المقالة الاجابة عن هذا السؤال بالاضافة الى بعض المعلومات التي تفيدك حول الاطوار التي يسير فيها القمر .

يبدو القمر معتما كما يشاهد من الارض عندما يكون في طور

الاجابة : يكون القمر معتما كما يشاهد من الأرض عندما يكون في طور المحاق حيث يبدو معتمًا عند مشاهدته من الأرض لوقوع القمر بين الشمس والأرض في هذا الطور، وبالتالي لا يصل إليه ضوء الشمس، بل يحدث انعكاس لضوء الشمس الخافت من سطح الأرض على سطح القمر فيظهر بشكل معتم.


ويدور القمر حول الأرض، والأرض بدورها تدور حول الشمس، ولذلك عندما ننظر للقمر نعتقد أن شكله يتغير بالرغم من حدوث ذلك، والذي يبدو لنا هو الجزء المضيء الذي يستمد ضوئه من الشمس الساقطة، ويمر القمر بعدة أطوار خلال رحلته حول الأرض.

ما هي اطوار القمر التي يمر بها خلال دورانه حول الأرض ؟

المحاق: ويحدث عند وجود القمر بين الشمس والأرض، وبالتالي لا يصل إليه الضوء الساقط من الشمس بشكل مباشر للجزء المواجه من القمر للأرض، لذلك يبدو معتمًا.

الهلال المتزايد: ويحدث هذا الطور عند دوران القمر حول الأرض، وفي هذه الحالة يسقط ضوء الشمس المباشر على جانب القمر الذي في مواجهة الأرض، فيحدث له إضاءة بشكل تدريجي ويزداد هذا الضوء مما يجعلنا نشعر بازدياد حجم الهلال.

التربيع الأول: وينتج بعد مضي أسبوع من تكون المحاق، ويمكن رؤية نصف القمر منير في هذا الطور في حالة النظر إليه من سطح الأرض، ونرى القمر في السماء في الظهيرة، ونلاحظ غيابه في منتصف الليل عندما يكون بهذا الطور، وسبب تسمته بهذا الاسم أن القمر بعبر ربع المسافة نحو الأرض منذ حدوث طور المحاق.

الأحدب المتزايد: ويحدث نتيجة لالتقاء ما يزيد عن 1/2 وجه القمر مع ضوء الشمس، مما يؤدي لازدياد اضاءة القمر.

البدر: ويظهر بسبب وقوع الأرض ما بين الشمس والقمر، في حالة مواجهة جانب القمر للشمس مما يؤدي لإضاءته بشكل كامل نتيجة للضوء المنعكس من الشمس عليه.

الأحدب المتناقص: ويظهر هذا الطور عند نقص الجزء المضاء من جانب القمر مع الاستمرار في التناقص.

التربيع الأخير: ويحدث بسبب إضاءة نصف القمر الأيسر، مما يؤدي لإعتام الجانب الأيمن منه، ويُطلق عليه أيضًا اسم التربيع الثالث بسبب عبور القمر للربع الثالث من مسافته خلال دورانه حول الأرض.

الهلال المتناقص: ويظهر نتيجة لتناقص ضوء الشمس الساقط على سطح القمر، وتستمر هذه الظاهرة حتى عودة القمر لمرحلة المحاق مرة أخرى.[1]
فترة أطوار القمر

يدور القمر حول المحور الخاص به في فترة تصل لنحو 27 يومًا، ويستمر في الدوران حول الأرض بالنسبة للكواكب الأخرى والنجوم في مدة 27.322 يوم، ويدور حول كوكب الأرض بالنسبة لموقع الشمس كل 29.5 يوم، وأثناء هذه الفترة يمر القمر بثمانية من المراحل أو الأطوار ويُطلق عليها اسم الشهر القمري.

 

                     
السابق
ماذا يسمي الفلكيون الاجرام الصخرية الصغيرة التي تصطدم بسطح الارض
التالي
إذا اشترى خالد قلما ومجموعة من الكتب فإن مجموع ما دفع ثمنا لها مقربا إلى أقرب ريال هو

اترك تعليقاً