سؤال وجواب

وفاة وائل الابراشى ويكيبيديا

غادر الإعلامي المصري وائل الإبراشي المستشفى متوجها إلى منزله، عقب 77 يوما من الإصابة بفيروس كورونا.

وأوضحت صحيفة “أخبار اليوم” المصرية (حكومية)، الثلاثاء، أن الإبراشي تعافى مؤخرا من الإصابة بكورونا، وغادر المستشفى متوجها إلى منزله عقب تحسن حالته الصحية.

فيما قال رئيس لجنة مكافحة كورونا بوزارة الصحة حسام حسني، في تصريحات متلفزة، إن “حالة الإبراشي تحسنت كثيرا وتعافى تماما من الفيروس، وأصبحت المسحة الخاصة به سلبية”.

وأضاف حسني: “الإبراشي لم يصب بأمراض مزمنة في الرئة (…) حالة الرئة في تحسن واحتياجه للأكسجين تراجع”.

وفي 27 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، كشفت وسائل إعلام محلية عن إصابة الإبراشي بكورونا، ما اضطره إلى الانتقال للمستشفى لتلقي العلاج، حيث بقي 77 يوما.

والإبراشي (58 عاما) صحفي ومقدم برنامج “التاسعة” على شاشة القناة الأولى بالتلفزيون الرسمي.

وحتى الإثنين، سجلت مصر إجمالا 191 ألفا و555 إصابة بكورونا، بينها 11 ألفا و340 وفاة، و147 ألفا و767 حالة تعاف.

 

 حياته  وائل الابراشى

ولد في مدينة شربين بمحافظة الدقهلية، عمل صحفياً بجريدة روز اليوسف ولا يترأس الآن تحرير أى جريدة بعد تقديم استقالته من صوت الأمة.

يُقدم حالياً برنامج ” التاسعة ” عقب نشرة التاسعة الإخبارية على القناة الأولى المصرية التابعة للهيئة الوطنية للإعلام، بعد أن قدم لعام تقريباً برنامج ” كل يوم ” خلفاً لعمرو أديب على قناة أون، سابقاً قدم وائل خلفاً للإعلامية منى الشاذلي برنامج ” العاشرة مساءً ” اليومي الذي بُث على قناة دريم؛ وكان مُقدماً لبرنامج ” الحقيقة ” على شاشة قناة دريم2.

اتُّهم في عهد الرئيس الأسبق لمصر حسني مبارك في 66 قضية نشر آخرها قضية التحريض على عدم تنفيذ قانون الضرائب العقارية ونال فيها البراءة بعد أيام من ثورة يناير، سجل باسمه أكثر من سبق صحفي، مثل قضية لوسي أرتين، غرق عبّارة السلام، مقتل المجند سليمان خاطر، مذبحة بني مزار، سر عداء مبارك للفريق الشاذلي، معاناة مرضى الإيدز في مصر، أسباب اغتيال السادات، وسلسلة الهاربين في لندن، وتحقيقات اللاجئين في الجولان، تفجير كنيسة القديسين، التعذيب في السجون، مبادلة الجاسوس جبرائيل بـ25 سجيناً مصري

 

السابق
شباب يسخرون من مجلس صديقهم فيديو
التالي
من هي منى زكي ويكيبيديا

اترك تعليقاً