سؤال وجواب

وضعية نقدية عن الشعر الاجتماعي في العصر العباسي


وضعية نقدية عن الشعر الاجتماعي في العصر العباسي , أعزائي المتابعين والمتابعات , لا يسعنا ألا أن نعبر لكم عن مدى فرحتنا بزيارتكم لموقع فيرال التعليمي , الذي يقدم لكم كل الخدمات التعليمية والثقافية التي تحتاجونها , حيث لديكم فريق متكامل للتواصل معكم والاجابة على جميع أسئلتكم واستفساراتكم , وفي هذا الصدد نعد لكم “وضعية نقدية عن الشعر الاجتماعي في العصر العباسي” عبر السطور التالية ..

وضعية نقدية عن الشعر الاجتماعي في العصر العباسي

الشعر الاجتماعي هو أحد ألوان الشعر والأدب العربي , فهو الذي يستقي فيه الشاعر المعاني والموضوعات من محيطه الاجتماعي أو الإنساني المعاصر، ويعتمد في تصويره على الخيال والملاحظة وقراءة ما صوّره بعض الأدباء لبعض التجارب على نحو يستطيع من خلاله إبراز الحقيقة الكامنة في ذلك الوقت، ويتمتع شعراء الشعر الاجتماعي بملكات نفسية يستطيعون من خلالها التعبير عن الحالة الاجتماعية، فلا يستطيع كل إنسان مثلًا أن يعبر عن حالته من الفقر والبؤس؛ لأنه لا يملك القدرة الأدبية على ذلك[١]، واتسم الشعر باللهجة العامية الشعبية إلى جانب سهولة الألفاظ ووضوحها، فاقتربت اللغة من الحياة العامية ليسهل وصفها وتناولها، وكل ذلك يعود إلى أثر اختلاط العرب بغيرهم من الشعوب، فبدا ذلك واضحًا على شعرهم لأنهم عبّروا عن الظواهر الطارئة التي دخلت مجتمعهم العربي من خلال الأدب.


أسباب ظهور الشعر الاجتماعي في العصر العباسي

وكان لظهور الشعر الاجتماعي في عصر العباسي أسباب عديدة , حيث هناك أسباب عديدة أدت إلى ظهور الشعر الاجتماعي، وأبرز هذه الأسباب:

  • التباين الطبقي: فقد كان موجودًا في تلك الفترة، فكان المجتمع منقسمًا إلى ثلاث طبقات: طبقة الخلفاء والوزراء والقادة وهم الذين يتحكمون بالناس ويهتمون بملذاتهم بعيدًا عن قضايا باقي الشعب، والطبقة الوسطى، ثم الطبقة المعدمة الفقيرة التي تكد لتحصل على القليل من أسباب العيش.
  • الخلل السياسي: الذي كان موجودًا في ذلك العصر، ممّا جعل الشعراء يتجهون لكتابة الشعر الاجتماعي، فكان المجتمع يثور ويقوم بالانتفاضات والثورات ليتخلص من الحكام المتسلطين للإطاحة بهم، ليحظوا بحكومة صالحة عادلة تنصف الفقير والمظلوم.
  • الفساد الاقتصادي: الذي بدا واضحًا جدًا في ذاك العصر، فكانت الضرائب تزيد على العمال والكادحين ويتم أخذها منهم بطريقة تعسف وتجبر، وكان الفساد جليًا إذ تُنفق مبالغ ضخمة في سبل لا ينتفع منه غالبية الشعب.

خصائص الشعر الاجتماعي في العصر العباسي

  1. سهولة الأسلوب:  يتمتع الشعر الاجتماعي بأسلوب سهل تكثر فيه الألفاظ الشعبية والأعجمية، وظهرت الألفاظ الأعجمية بسبب كثرة اختلاط العجم بالعرب، وكان الشعر بعيدًا عن الألفاظ الصعبة والقوالب الغريبة.
  2. استعمال بحور الشعر الخفيفة: استخدم شعراء النقد الاجتماعي بحور الشعر الخفيفة كثيرًا في أشعارهم، نظرًا لسهولتها وخفتها وسهولة اختيار ألفاظ بسيطة تتناسب معها، وذلك لأن شعر النقد الاجتماعي يخاطب عامة الناس فاختيار الألفاظ السهلة والبحور الخفيفة تجعل الشعر مفهومًا لديهم.
  3. قِصَر المقطوعة الشعرية: فكانت الأبيات معدودة، فحتى لو طالت القصيدة كانوا يبدأون بالموضوع مباشرة دون مقدمات، لأن الشعر الاجتماعي يعالج قضايا الناس وهمومهم فيجب أن يدخل الشاعر في الموضوع مباشرة دون مقدمات.
  4. الذاتية وغياب الصنعة: فكان الشعراء الفقراء يُعبّرون عن مشاكلهم تعبيرًا سريعًا لا يتأنّقون فيه ولا يجوّدونه، فكيف ما وقع لهم كانوا يسبقون إليه ليصف قلقهم واضطرابهم الذي يملأ حياتهم بعيدًا عن الصنعة والتكلف في اختيار الألفاظ.
  5. شعبية المعاني والصور: فلم تقتصر الشعبية على أسلوبهم الشعري فقط، بل حرصوا كل الحرص على تضمينها في المعاني والصور التي تعبر عن حالتهم الاجتماعية من فقر وظلم ويأس، ليجسدوا همومهم بأحسن صورة ممكنة.
                     
السابق
تعبير عن الصناعات التقليدية للسنة الثالثة متوسط
التالي
وضعية ادماجية عن العمل للسنة الخامسة ابتدائي

اترك تعليقاً