سؤال وجواب

من هو ابو علي الشيباني ويكيبيديا


ابو علي الشيباني ويكيبيديا

كثر الحديث في هذه الآونة الأخيرة حول قناة شهرزاد وخصوصا البرنامج الذي يقدمه ( الأخ أبو علي الشيباني ) فنرى هنالك من هو مادح لهذا البرنامج وبين قادح وهذا أمرا طبيعيا وليس فيه مدعى لبيان الرأي . ولكن هنا يتبادر للذهن سؤال قائم وهو من هو ابو علي الشيباني  .

هو حميد ابن عبد الرضا ابن كزار ابن قدوس الشيباني فهو من قبيلة بني شيبان العدنانية التي ترجع بنسبها الى النبي اسماعيل ذبيح الله الاول ( عليه السلام ). مواليد عام 1961 وهو من سكان محافظة النجف الأشرف قضاء المشخاب ناحية القادسية من حي العصية فهو رجل فاضل و عابد و زاهد و عالم بالنجوم و اخبار الامم و الطب الروحي و النفسي و طب الاعشاب فهو دائما ما يؤكد على اهمية علم النجوم و طهارته و خلوه من كل شرك و دنس و و رجس .


في زمن صدام حسين

كان ضابط امن برتبة نقيب وكان موكل بمراقبة العلماء انشق عن النظام السابق وكان اول مقلدي السيد محمد صادق الصدر ( قدس سره ) و في سنة ١٩٩٠م حكم عليه بالاعدام من قبل النظام .

في زمن الاحتلال الامريكي

كان ممن حارب الاحتلال وخرج من العراق في عام ٢٠٠٦ و من ثمة بدا ينادي بالظهور ولعن قاتلي الزهراء عليها السلام من مقر القناة فوق جبل قاسيون في سوريا.

التحصيل الدراسي

حاصل على اكثر من ثلاث شهادات في الطب البديل وشهادة في الفيزياء واخرى بالفلك والرياضيات كذلك وأصبح خبير دولي ومختص بالاعشاب .

ذكره في الروايات

  • قالت السيدة زينب الحوراء عليها السلام (يوم ينادي المنادي الا لعنة الله على الظالمين) .
  • عن عمار بن ياسر رضي الله عنه أنه قال : ( دعوة أهل بيت نبيكم في آخر الزمان ، فالزموا الارض وكفوا حتى تروا قادتها ، فإذا خالف الترك الروم ، وكثرت الحروب في الارض ، وينادي مناد على سور دمشق : ويل لازم من شر قد اقترب ، ويخر ( ب ) حائط مسجدها ) المصدر بحار الانوار .
  • وقد ذكر اسمه نصا في كتاب بشارة الاسلام في باب عدد اصاحب الامام ال٣١٣ صفحة٢٩٥وهذا ما مكتوب : ( ومن المستأمنه الى الروم احد عشر رجلاً : صهيب بن عباس وجعفر بن جلال وضرار بن سعد #وحميدالقدوس المنادي) و هو بذلك من الذي استأمنهم الله على الروم ( العالم الغربي ) فهو يعلم باسرارهم و اخبارهم .

وهناك الكثير من الاحاديث والمصادر التي تتكلم عنه لكن اختصار للبحث والتسهيل على القارئ اكتفينا بهذا القدر وهذه الأدلة… والدكتور ابو علي الشيباني اليوم هو المصدر الموثوق عن اخبار الامام المهدي عليه السلام وعن ظهوره وعن الاحداث التي تسبق ظهوره المقدس بالدليل ولايحق لأحد أن يشك به البحث خاص بصفحة علامات الظهور في الطبيعه والفلك ولم يتم نقله من احد .

ابو علي الشيباني و حديث ( كذب المنجمون و لو صدقوا )

هذا الحديث ليس نبوي و لم يرد ذكره في مصادر الحديث النبوية و لا مصادر روايات اهل البيت ( عليهم السلام ) فهي للخليفة العباسي هارون الرشيد الدوانيقي عندما يخبره البهلول ( ابا وهب ) عن اخبارات مستقبلية ستحصل و كان الناس يصدقون البهلول باخباراته و اراد هارون الرشيد النيل منه فقال مقولته هذه : ( كذب المنجمون و لو صدقوا ) .

كشف سر رقم ابو علي الشيباني الرقم اربعة

الرقم اربعة مقدس عند الشعوب السامية فهو يشير الى الافق الجغرافي كله ( الامام – الخلف – اليمين – الشمال ) و الى الجهات الاربعة و الرياح الاربعة و الافصل الاربعة و طبيعة الجو الاربعة ( حرارة – برودة – جفاف – رطوبة ) و العناصر الكونية اربعة ( ماء – هواء – تراب – نار ) و العدد اربعة مرتبط بالانسان من حيث الارض و هو فصائل الدم الاربعة و هي ( A , B , AB , O ) و احوال الانسان من حيث الحياة اربعة و هي ( الحياة في الرحم – الحياة على الارض – الحياة في القبر – الحياة في الدار الاخرة ) و الاشهر الحرم اربعة ( ذو القعدة – ذو الحجة – محرم – صفر ) و افضل الملائكة اربعة ( جبرائيل – مكائيل – اسرافيل – عزرائيل ) و ان معلمه اكثر من واحد فعددهم اربعة والقدوسي نسبة لقدوس جده الثاني و هو الاسم الرابع من اسماء سلسلته النسبية بدءا من اسمه .

رؤيا المؤمنين له بالمنام اوالمكاشفات

يقول احد المؤمنين به : ( ان الرؤيا او المكاشفة تأتي للمؤمن فتزيده ايمانا فالاهتمام بها شيء بديهي و هي حجة على صاحبها و هي مهمة للجميع ان كانت تدور بمصلحة عامة للمؤمنين كرؤيا الانصار المتعلقة بالامام المهدي ( عجل الله تعالى فرجه الشريف ) او المنادي ( حفظه الله و سدد خطاه و امده بجند الحق ) . استوقفتني رؤيا لاحد الانصار كانت عجيبة حتى اني طبعتها و ووزعتها على اهل منطقتي يقول صاحبها فيها مستهلا قبلها بالسلام : ” السلام عليكم و رحمة الله و بركاته : رؤيا عجيبة ارجو منكم ايصالها للسيد ابو علي الشيباني اقرئها للاخير معها مفاجأة مفسر رؤى المنام : رأيت بمنامي ان ابو علي الشيباني بمقابل رجل نوراني و كان ذلك الرجل النوراني واضع يده على كتف ابو علي الشيباني قائلا له : ( يا بني اعلم انك قد كلفت بأمر عظيم و ان لسانك المعقود سينطقه الله قريبا بفصاحة اللغة و عذوبتها ، و ان ما تأخر من تحقيق العلامات سيتحقق عن قريب استعد لتوديع معلمك الحبيب صاحب اللسان المجيب فانه نعم الناصر و انت نعم التلميذ ، و اعلم ان نبي الرحمة محمد ( صلى الله عليه واله و سلم ) فقد الناصر العظيم والد سيد الاوصياء ( عليهما السلام ) فاعلم ان جندك هم جند الحاضر المدرك الناصر لدعوة ربك ) . و هناك حديث اخر لم اسمعه واضحا بتلك الرؤيا ، فتفاجئت من انهيار ابو علي الشيباني من البكاء و العويل . سألت احد المطلعين على تفسير الرؤى حيث قال ( ان ابو علي الشيباني رجل صالح سيظهر الله على يديه امرا عجيبا يجعل الناس في حيرة من امرها ما بين مبهوت و مستبشر سيرفع الله مكانة ابو علي الشيباني فهو اعلى شأنا من ان يكون منادي فتواضعه رفعه و هذه الرؤيا واضحة وضوح الشمس فلا تحتاج لتفسير ) . و لهذا اصر على ايصالها له ” . لا داعي للعجب فرجل صادق مثل المنادي حميد القدوس تصدق به كل رؤيا . ما سر هذه الرؤيا خصوصا و ان اعداء المنادي و المنافقين يعيبون عليه عجمة لسانه و تأخر بعض العلامات في التحقق مع العلم ان اكثر اخباره عن احداث المستقبل قد تحققت فكما تعلمون ” يمح الله ما يشاء و يثبت ” فهذه الرؤيا ما هي الا نقطة في بحر الحق الذي يؤيد المنادي ) . و يعقب احد انصاره على الامر بقوله : و هذا شيء يسير من الرؤى و المكاشفات التي حصلت لكثير من انصار الفجر الصادق و لغيرهم ممن لم يكونوا مؤمنين بالقضية المهدوية . ينقل ان صاحب هذه الرؤيا انه يدعى ( سفير علي ) من محافظة بغداد كان شديد الالتزام بالفقه و العبادات و لا سيما اداء صلاة الليل فهو شاب ثلاثيني جميل الخلقة و الاخلاق طيب اللسان كان دائما يذكر باهمية الاستماع للمنادي ابي علي الشيباني و يراه انه نذيرا و بشيرا .

 

تجربتي مع ابو علي الشيباني

لذا نقول أن الذين يشكلون على أبو علي ويتهمونه بشتى الاتهامات هذا الأمر يعود إلى مستواهم في الفهم فإننا نعرف أن هنالك الحاسد والمبغض والشامت وقد يدخل أشكالهم على شخص أبو علي من هذا النوع ، رغم إنني امتلك بعض الإشكالات على شخص أبو علي في كيفية إدارة البرنامج بشكلة ومضمونة إلا أن من المعيب عليّ أن أصرح بهذا جهرا كونه يدخل من باب التشهير كوني إذا كنت حقا ناصحا له فعليّ أن أخبرة سرا وليس جهرا كون أن في هذا الأمر حرمة أخلاقية ، لان حديث المصطفى (ص) يقول ( من نصح آخاه سرا فقد زانه ومن نصح آخاه جهرا فقد هانه ) .

أما الذين يعترضون على ما يقدمه أبو علي من علم على انه من الخزعبلات وانه لسحر ولا يوجد أي نوع من السحر الآن وما إلى ذلك من الإشكالات حيث تارة ينفون السحر والجن وتارة أخرى يقولون و إذا قلنا لهم من أين السحر يقولون من الجن ، وإذا قلنا لهم الجن من أين يقولون من السحر ، وهذه مغالطة كيف يكون السحر متوقف على الجن ، والجن متوقف على السحر ، وهذا ما يسمى عندنا ( بالدور في علم المنطق ) كما أن الإلف متوقف على الباء والباء متوقف على الإلف فتصبح المسالة لا وجود إلى الإلف ولا إلى الباء حينها تصبح المسألة مستحيلة ، فلا السحر قائم بوجودية على أساس الجن ، وألا الجن قائم بوجودية على أساس السحر. نستطيع القول على هذا الأمر وخصوصا إنني لا ادعي من العارفين الماهرين بهذا العلم ولكن لديه مقدمات بسيطة عن هكذا علم أحببت أن أبينها للجميع وخصوصا إلى الأخ ( خالد حسن ) من عزة كونه متحمل كثيرا على شخص أبو علي وما يقدمه .

أولا أن في هذا الكون علوم كثيرة جدا لم يتمكن الإنسان لحد كتابتي هذا المقال من التعرف عليها أو حتى كشف أسرارها وهذا أكيدا يعود إلى قصور العقل البشري لان من المستحيل أن العقل البشري يدرك جميع الموجودات دون الوصول إلى مقدمات تلك العلوم فعلى سبيل المثال وليس الحصر أن العلم توصل إلى أن للضوء وزن واستخدم هذا القانون وقد استفادت منه البشرية بكثير من الأمور في مجمل الحياة ولكن يبقى السؤال قائم هل تمكن العلم الحديث من معرفة وزن الظلمة ؟؟؟ !!! حتى العلم الحديث لم يستطع معرفة وزن الظلمة لحد الآن رغم أن هذه النظرية قد صرح بها مولانا ( الإمام زين العابدين السجاد بين الإمام الحسين بن محمد عليهم صلوات ربي والهم أجمعين ) في الصحيفة السجادية في الدعاء فيقول ( اللهم يا من يعرف وزن الضوء والظلمة ) إذا فان للظلمة وزن فلو تمكن عالما أو شخصا من معرفة القانون الخاص بالظلمة لاستطاع أن يجول الكرة الأرضية بثوان معدودة ولتغير مجرى العالم بأسره وهذا العلم وغيرة مما سوف يكون بين يديه بقية الله في الأرض الإمام المهدي المنتظر (عج) وعلوم أخرى يصعب على الإنسان تصورها وليس فهمها .

إما بالنسبة إلى السحر والجن أنا أقول انه علم قائم بذاته ولا يحتاج إلى بيان أو برهان فان كل شيء في هذا الكون هو علم كونه من صنع عالم قادر مقتدر ، فماذا يصنع العالم !! ؟؟ (وهنا يقال من أشكل المشكلات توضيح الواضحات) ، ومن لا يعرف كله لا يترك جله يا أخي خالد حسن .

فعندنا السحر بكل أشكاله هو علم قائم بذاته وموجود لكن العمل به حرام لكن لإبطال الشخص المسحور فهنا يعطى الجواز باستخدامه لدفع الضرر عن النفس أو الآخرين .

إما تسخير الجن فهذا أيضا من العلوم التي يجهلها الكثيرين من العوام رغم أنهم أقوام كأقوامنا ومتداخلين فينا وبيننا إلا أن حيزهم أو برزخهم يختلف عنا ومن له القدرة على امتلاك القانون الذي به يستطيع الوصول لهم فان بامكانة الوصول والتحدث أليهم ومعرفة طباعهم وعلومهم وكذلك الجن فان لديه القدرة نفسها ولكن الله ميز ابن ادم على سائر مخلوقاته ولكن للأسف الشديد أن هنالك العديد من ولد ادم لم يستخدموا عقولهم فبقيت قاصرة وهذا يدخل بباب الجهل البسيط وهذا النوع ممكن أن يكون ممدوح بعض الشيء إلا أن الغير ممدوح أن يتحول الشخص ليكون بباب الجهل المركب وهذا ما شاهته متجسد بمقالة الأخ خالد حسن كونه يجهل العلم الذي يتحدث به ويصر على انه عارف وهذه بحد ذاتها طامة كبرى .

فان لتسخير الجن ممكن أن يكون هنالك فائدة كبرى لبني البشر كون أن الجن لديهم أسرار وعلوم من الممكن أن يستفيد منها بني ادم لكن يبقى استخدام الجن فيه الكثير من الإشكالات بل يصل الأمر إلى الحرمة في استخدام الجن إذا استخدم لإيذاء الناس أو لسرقتهم فيكون استخدام الجن مباح على نوع الاستخدام فان كان الاستخدام لغرض منفعة الناس فلا باس وألا فلا .

كما أن هنالك نوع أخر من التسخير وهو تسخير الأرواح وهذا النوع من العلوم يستخدم لغرض التعرف على عالم أخر من العوالم التي يمر بها الإنسان وهو عالم البرزخ ذلك العالم الذي سوف يرده كل ولد ادم وهو العالم الفاصل ما بين عالم الدنيا وعالم الآخرة حيث أن الإنسان يمر بسبعة عوالم منذ نشأته الأولى وهي على التوالي ( عالم الذر وعالم الأرواح وعالم الأصلاب وعالم الأرحام وعالم الدنيا وعالم البرزخ وعالم الآخرة ) .

أما بالنسبة إلى العلم الذي يستخدمة أبو علي الشيباني الذي أثار حفيظة البعض فانه يستخدم علم الاوفاق وعلم الحروف إضافة إلى علم التسخير سوى كان للجن أو الروح وعلم الأرقام والذي من خلاله يستطيع معرفة سلوكية الفرد مع قرينه وهذا علم حالة حال بقية العلوم مثل الكيمياء والسيمياء والفيزياء والليمياء و الباروسكولجي والفلك والطب إلا أن الثقة الواضحة التي يتمتع بها الأخ أبو علي الشيباني هو إمكانيته من دمج اكثر من علم وهذا حاله حال علم الكيمياء عندما يتوصل شخص إلى استخراج عنصر معين نتيجة استخدام عدة عناصر من اجل الحصول على عنصر فعال يستخدمة في مجال عملة فهنا أستطيع القول أن أبو علي الشيباني استطاع ومن خلال اكثر من العلم إلى الوصول إلى علم انفرد به وهذا بحد ذاته ليس بحرام أو معيب إلا أن الحرام والمعيب إذا استخدم هذا العلم في إيذاء الناس .

وهنالك نوع أخر من العلوم التي قد يتصورها البعض أو الأخ خالد حسن أنها من رجس الشيطان ولا ادري قد يكون ذلك نتيجة جهلة بكثير من العلوم التي من حولة وهو (علم الألوان) أي أن لكل لون من الألوان خصوصية كجلب الرزق أو الحسد أو المرض أو التعب وهذا العلم موجود وقد اخبر به ورسول الله (ص) وأعطي مثال على هذا العلم واكتفي به من اجل الإيضاح فقط اللون الأصفر للطفل الذي يولد حديثا يزرع في قلبه الخوف والرعب ، اليوم يعجز العلم الحديث أن يكشف سر هذا الأمر ، حيث إذا لف المولود بخرقة صفراء فان كل كيانه سوف يتغير وتجده مضطربا وحالته الصحية تتدهور نتيجة اللون هل يستطيع العلم أن يثبت ما لهذا اللون من تأثير على سلوكية المولود الصغير علما أن اللون الأصفر للكبير يزرع في قلبه الراحة والاطمئنان والأمان وكل لون له تأثير على سيكولوجية و بايلوجية الإنسان وكل حسب عمرة وسنة .

فانا ومن خلال مشاهدتي إلى ما يقوم به أبو علي ظاهرا على التلفاز ولا ادري ما يقوم به بعد ذلك ولكني احسن الظن به انه ابرع مما يشاهد فانه له إمكانية تفوق التصور سائلين المولى عز وجل أن يحفظه ويجعله ممن يستفاد منه الناس ليكون مصداقا حقيقيا لقول رسول الرحمة والإنسانية (خير الناس من نفع الناس) داعين له السبوح القدوس بدوام السداد في القول والعمل وان يرزقه حسن العاقبة بشفاعة محمد وال محمد وثواب الدارين .

                     
السابق
من هو حمد البريدي ويكيبيديا ( السيرة الذاتية )
التالي
من هو اكبر طلي بل عراق …. ؟

اترك تعليقاً