اخبار حصرية

من الأمور التي تعين على الاستقامة


من الأمور التي تعين على الاستقامة

ماهي الأمور التي تعينك على الاستقامة؟ حيث أن الاستقامة تعني الثبات على عبادة الله وطاعته بإصرار دون شريك ، وإخلاص العبادة لله القدير ، وتحقيق الهدف الذي يريده الرب من العبد وللاستقامة الكثير من الأمور التي تعين العبد عليها ذكرت في كتاب الله عز وجل وفي أحاديث رسوله صلى الله عليه وسلم.

وتتجلى أهمية الاستقامة في تحقيق سبب خلق الإنسان وهو عبادة الله وحده لا شريك له عبادك خالصة لأجد الفود بجنة الخلد وللابتعاد عن دخول النار وأيضًا امتثالًا لقول الله عز وجل في سورة هود: “فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَن تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطْغَوْا ۚ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ”.

ماهي الأمور التي تعينك على الاستقامة؟

تتعدد الأمور التي تعيننا على الاستقامة ومنها ما يلي :


  • الصلاة في وقتها والجهاد في سبيل الله عز وجل وبر الوالدين أيضًا كما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تلك الأعمال الثلاثة من احب الأعمال إلى الله عز وجل حيث روي عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: “سَأَلْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: أيُّ الأعْمالِ أحَبُّ إلى اللهِ؟ قالَ: الصَّلاةُ علَى وقْتِها قُلتُ: ثُمَّ أيٌّ؟ قالَ: ثُمَّ برُّ الوالِدَيْنِ قُلتُ: ثُمَّ أيٌّ؟ قالَ: ثُمَّ الجِهادُ في سَبيلِ اللَّهِ قالَ: حدَّثَني بهِنَّ ولَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزادَنِي”.
  • الإكثار من الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قَالَ الله تَعَالَى: “إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا”
  • التصدق وإخراج المال للمحتاجين بنية التقرب من الله عز وجل حيث قال الله تعالى: “وَأَنفِقُوا مِن مَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَىٰ أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُن مِّنَ الصَّالِحِينَ”.
  • الإكثار من الاستغفار حيث قال الله تعالى: “قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا” كما قال الله عز وجل: “إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا”.
  • صيام التطوع حيث روي عن أبى هُريرةَ رَضِيَ اللهُ عنه يرفَعُه، قال: “سُئِلَ أيُّ الصَّلاةِ أفضَلُ بعد المكتوبةِ؟ وأيُّ الصِّيامِ أفضَلُ بعد شَهرِ رمضانَ؟ فقال: أفضَلُ الصَّلاةِ بعد الصَّلاةِ المكتوبةِ، الصَّلاةُ في جَوفِ اللَّيلِ. وأفضَلُ الصِّيامِ بعد شَهرِ رَمَضانَ، صِيامُ شَهرِ اللهِ المُحَرَّم” المراد بقوله رضي الله عنه سئل في الحديث الشريف أي سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم.
                     
السابق
تسمى الطاقه التي نستفيدها من الشمس
التالي
اسم من لقيه _ موسى عليه السلام _ ليتعلم منه

اترك تعليقاً