سؤال وجواب

من اخرج مسرحية الماريشال عمار ؟ ومن وين ؟

نرحب بكم قراءنا الأعزاء ومتابعينا من كل مكان ، في مقالة جديدة نتعرف فيها على مخرج مسرحي الماريشال عمار وهي مسرحية كوميدية تونسية اقتبسها الفنان نور الدين القصباوي عن مسرحية (البرجوازي النبيل) لموليير وأخرجها المخرج الكبير الراحل علي بن عياد.

من أخرج مسرحية الماريشال عمار

إن مخرج مسرحية الماريشال عمار هو المخرج التونسي الراحل علي بن عياد وهو ممثل ومخرج مسرحي تونسي، ولد في الخامس عشر من شهر أغسطس في مدينة تونس عام 1930، وتوفي في الرابع عشر من شهر فبراير في مدينة باريس في دولة فرنسا، وظهرت موهبة علي بن عياد وحبه للمسرح منذ أن كان في المدرسة الابتدائية، وبعد ذلك قام بالدراسة الثانوية في المدرسة الصادقية، وبعد ذلك قام بدراسة المسرح في مدينة باريس ثم في القاهرة، وذلك بعد أن حصل على منحة من بلدية تونس عام 1955.

ويعد علي بن عياد من أشهر المخرجين التونسيين على مستوى تونس و مستوى الوطن العربي، حيث يتميز بأسلوبه المميز في الإخراج المسرحي، تعتبر مسرحية الماريشال عمار من المسرحيات الكوميدية التونسية، والتي تم اقتباس فكرتها من مسرحية البرجوازي النبيل، وهي مسرحية لموليير، والذي قام باقتباس فكرتها هو الفنان نور الدين القصباوي، وقام المخرج التونسي الشهير الراحل علي بن عياد بإخراجها مسرحيا، بينما قام المخرج عبد الرزاق الحمامي بإخراجها تلفزيونيا، وقد قام بتأليف المسرحية وكتابة السيناريو والحوار من قبل نور الدين قصباوي.

نبذة عن مسرحية الماريشال عمار

  • ﺇﺧﺮاﺝ:
  • عبد الرزاق الحمامي (مخرج تلفزيوني)
  • علي بن عياد (مخرج مسرحي)
  • ﺗﺄﻟﻴﻒ:
  • نور الدين قصباوي (سيناريو وحوار)

ابطال وممثلين ﻣﺴﺮﺣﻴﺔ – الماريشال – 1967

الشريف العبيدي

سليم محفوظ

علي الورغي

الهادي داود

رمضان شطا

محسن بن عبدالله

محمد المورالي

محسن الزعزاع

نرجس عطية

أنيسة لطفي

عمر زويتن
(حسين)

نور الدين قصباوي
(حسن)

عبد العزيز المحرزي
(فرحات خطيب بنت الماريشال)

رشيد قارة

منى نور الدين
(دوجة زوجة الماريشال)

حمدة بن التيجاني
(الماريشال عمار)

محمد كوكا
(دور حسن في العروض الأولى)

أحمد الحناشي
(دور السائق (بعد وفاة رضا البرادعي))

هادي السملالي

3.238.132.225, 3.238.132.225 CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)
السابق
ابوسعید ابوالخیر ويكيبيديا
التالي
من هي هناء الماضي ويكيبيديا وش سبب وفاتها ؟

اترك تعليقاً