منوعات

متى ليلة النصف من شعبان 2022 في تركيا


متى ليلة النصف من شعبان 2022 في تركيا

متى ليلة النصف من شعبان 2022 في تركيا ؟؟ حيث تعتبر من الليالي التي ورد فضلها في القرآن الكريم والسنة النبوية , والجدير بالذكر أنه أُطلق عليها أسماء عديدة تتبعاً للفضائل التي تحتويها هذه الليلة , فسميت بليلة البراءة , وليلة الذعاء , خيث يكثر الدعاء فيها , وتتزين السماء بأدعية المسلمين التي يرسلوها لله عز وجل , وفي السطور التالية نضع بين أيديكم متى ليلة النصف من شعبان 2022 في تركيا والدول العربية ..

ليلة النصف من شعبان

إن ليلة النصف من شعبان هي ليلة من الليالي ذات الفضل الكبير في الشريعة الإسلامية، ففيها يجزل الله عز وجل العطاء لعباده المؤمنين، وهي أحد مواسم الخير والبركة التي خص بها الله سبحانه وتعالى عباده المسلمين، ليغفر ذنوبهم ويستر عيوبهم، ويأتي السبب وراء الاحتفاء بهذه الليلة هو أنها الليلة التي تمت فيها عملية تحويل القبلة من بيت المقدس إلى المسجد الحرام، وهي الحادثة التي تمت في السنة الثانية من هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم من مكة إلى المدينة، بحسب الرأي الراجح في هذا الأمر، وقبلها كان المسلمون يتوجهون بأجسادهم وقلوبهم إلى بيت المقدس عند أداء الصلوات، وليلة النصف من شعبان لها العديد من الأسماء، ومن بينها:


  • ليلة الغفران.
  • ليلة العتق من النيران.
  • ليلة الشفاعة.
  • ليلة الإجابة.
  • ليلة الدعاء.
  • ليلة القسمة.
  • ليلة البراءة.
  • الليلة المباركة.

متى ليلة النصف من شعبان 2022 في تركيا

ينبغي للمسلمين أن يقضوا الليل في منتصف شعبان ، لأن هذه الليلة العظيمة تحتوي على فضل الله العظيم على المسلمين الذين لا يترددون في فعل الخير.

والجدير بالذكر أن ليلة النصف من شعبان تأتي بداية من مغرب يوم الرابع عشر من شعبان وحتى يوم الخامس عشر من الشهر، ويختلف موعدها الميلادي بحسب ما يوافق التقويم الهجري للتقويم الميلادي في العام، وفي العام الحالي 2022 / 1443 فإن ليلة النصف من شعبان سوف تبدأ من مغرب يوم الخميس السابع عشر من مارس/آذار 2022 وتستمر حتى فجر يوم الجمعة الثامن عشر من الشهر نفسه. وفيها يستحب للمسلم قراءة القرآن وقيام الليل والصلاة والدعاء وذكر الله تعالى، والعلماء في التاريخ الإسلامي قد انشغلوا كثيرًا بالحديث عن فضل تلك الليلة الكريمة، واختلفت آراؤهم حولها، ولكن ما عليه أغلب الجمهور أنها ليلة فضل وبركة وخير عظيم من الله عز وجل.

صيام ليلة النصف من شعبان

لقد أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم المسلمين أن يصوموا ثلاثة أيام البيض من كل شهر عربي، وهي أيام الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر من الشهر الهجري، ويوم النصف من شعبان هو أحد أيام البيض التي يجوز للمسلم أن يصومها مع الأيام التي تسبقها، ولكن تخصيص يوم الخامس عشر فقط بالصيام لم يكُن له أصل من فعل النبي صلى الله عليه وسلم ولا الصحابة من بعده، ولهذا فإن المسلم إن عزم أن يصوم يوم النصف من شعبان فيُستحب له أن يصوم معه يومي الثالث عشر والرابع عشر من شعبان، والله تعالى أعلم.

فضل ليلة النصف من شعبان

وقد ورد ذكر فضل ليلة في منتصف شعبان في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة التي تدل على أن الله سبحانه وتعالى فعل الكثير من الخير للمسلمين ، وهذه الأحاديث صحيحة بعضها جيد وبعضها ضعيف. ولكن كما قال جمهور العلماء يعتبر ضعف الحديث فضائل الأعمال ، وفيما يلي مجموعه من الأحدايث في فضل هذه الليلة :

  • عن عائشة رضي الله عنها قالت: فَقَدْتُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وآله وسلم ذَاتَ لَيْلَةٍ، فَخَرَجْتُ أَطْلُبُهُ فَإِذَا هُوَ بِالْبَقِيعِ رَافِعٌ رَأْسَهُ إِلَى السَّمَاءِ، فَقَالَ: «يَا عَائِشَةُ، أَكُنْتِ تَخَافِينَ أَنْ يَحِيفَ اللهُ عَلَيْكِ وَرَسُولُهُ!»، فقُلْتُ: وَمَا بِي ذَلِكَ، وَلَكِنِّي ظَنَنْتُ أَنَّكَ أَتَيْتَ بَعْضَ نِسَائِكَ، فَقَالَ: «إِنَّ اللهَ تَعَالَى يَنْزِلُ لَيْلَةَ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ إِلَى السَّمَاءِ الدُّنْيَا فَيَغْفِرُ لأَكْثَرَ مِنْ عَدَدِ شَعَرِ غَنَمِ كَلْبٍ – وهو اسم قبيلة-.
  • روي عن علي بن أبي طالب كرّم الله وجهه أنه قال: “إِذَا كَانَتْ لَيْلَةُ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَقُومُوا لَيْلَهَا وَصُومُوا يَوْمَهَا؛ فَإِنَّ اللهَ يَنْزِلُ فِيهَا لِغُرُوبِ الشَّمْسِ إِلَى سَمَاءِ الدُّنْيَا فَيَقُولُ: أَلَا مِنْ مُسْتَغْفِرٍ فَأَغْفِرَ لَهُ؟ أَلَا مُسْتَرْزِقٌ فَأَرْزُقَهُ؟ أَلَا مُبْتَلًى فَأُعَافِيَهُ؟ أَلَا كَذَا، أَلَا كَذَا..؟ حَتَّى يَطْلُعَ الْفَجْرُ”.
  • عن أبي موسى الأشعري رضي الله تعالى عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إن الله ليطلع ليلة النصف من شعبان، فيغفر لجميع خلقه، إلا لمشرك أو مشاحن”.
                     
السابق
السيرة الذاتية للدكتور ضرغام ماجد ويكيبيديا من هو ؟
التالي
من هي سونيا الزغول ويكيبيديا

اترك تعليقاً