سؤال وجواب

ما معنى احالة الاوراق للمفتي؟


ما معنى احالة الاوراق للمفتي؟ أن عبارة احالة الاوراق للمفتي من أكثر العبارات المخيفة والتي ينطق بها القاضي في المحاكم الشرعية في كافة دول العالم , فهي عبارة يقصد بها اصدار الحكم بالاعدام على المتهم , فبعد أن يتم اصدار جملة احالة الأوراق للمفتي وبعد أن يتم دراسة كافة التفاصيل الخاصة بالقضية، يتم وضع التقرير الخاص بالمفتي من خلال اعداد ظرف مغلق ومختوم يتم تقديمه إلى محكمة الجنايات ويكون الأمر بشكل سري، ويعد ارسال الأوراق للمفتي من ضمن الأمور الواجب فعلها من قبل رئيس المحكمة عند اصدار مثل هذا القرار والحكم في قضية ما، لأنه لو لم يتم عرض القضية على المفتي يعتبر الحكم باطل ولا يجب أن يتم الأخذ به نهائي.

ما معنى احالة الاوراق للمفتي؟

بعد صدور حكم بقضية قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف , بأحالة أوراقه الى مفتي الديار المصرية , بدأ التساؤل من قبل الكثير عبر المواقع الالكترونية عن معنى احالة الأوراق للمفتي، حيث أنه بعد أن يتم احالة جميع الأوراق الخاصة بالقضية للمفتي، وبعد أن يتم جراسة كافة التفاضيل الخاصة بالقضية، يتم وضع التقرير الخاص بالمفتي في ظرف محكم الإغلاق ومختوم، وبعدها يتم تقديم هذا الظرف الى محكمة الجنايات، حيث أن هذا الأمر من الضروري أن يكون بشكل سري، فإرسال الأوراق للمفتي يكون من ضمن الأمورة التي يتم فعلها من قبل رئيس المحكمة، وذلك عند اصدار الحكم في قضية معينة، ففي حالة عدم عرض القضية على المفتي يكون الحكم باطل، ولا يُؤخذ به.


المقصود باحالة الاوراق للمفتي؟

كانت هناك العديد من القضايا التي انتهت بإصدار أحكام على المتهمين لتقديم وثائقهم إلى مفتي البلاد ، والتي تم فرض عقوبة الإعدام عليها ، في هذه الحالة يستوجب على القانون أن يحيل القضية إلى فضيلة المفتي لكي يتم الاستطلاع على رأي الشرع في الاعدام، وفي هذه الحالة يتم دراسة الأوراق الخاصة بالقضية والاطلاع على كافة الأدلة التي تم تقديمها في المحكمة، ومطابقتها بكافة النصوص الشرعية ومن ثم يتم تحديد رأي المفتي في القضية.

ما هي مراحل تنفيذ حكم الإعدام

تمر حالة احالة الاوراق للمفتي بعدة مراحل , ففي هذه الحالة يكون القاضي قادراً على أخذ القرار من دون العودة لرأي المفتي، فرأي المفتي يكون رأي استشاري، فالمحكمة من الضروري أن تستشير المفتي في هذه القضية، ومراحل حكم الإعدام هي:

  • مرحلة الإحالة: في هذه الحالة يتم فحص القضية ودراستها.
  • مرحلة الدراسة والتأصل الشرعي: وهذه المرحلة من أجل مطابقة الأدلة والمعايير الموضوعية وفقاً للفقه.
  • مرحلة التكييف الشرعي والقانوني: وفي هذه الحالة يتم التأكد من حالة القتل العمد، وبعدها اتخاذ القرار في حالة عدم الاتفاق.
                     
السابق
ملاحظات الاباء على نتائج التلاميذ بالعربية؟
التالي
من هو جعفر حسان ويكيبيديا

اترك تعليقاً