سؤال وجواب

ما حك جلدك غير ظفرك ؟ ما قصة هذا المثل ومن هو القائل ؟

ما حك جلدك غير ظفرك ؟ ما قصة هذا المثل ومن هو القائل ؟هناك العديد من الأمثال التي نتوارثها عبر الأجيال من أجدادنا , خلدها التاريخ ومنها هذا المثل الشهير الذي يُقال في العديد من المواقف وهو “ما حك جلدك غير ظفرك” تابعو معنا هذا المقال لمعرفة من هو قائل هذا المثل ومتى يقال ؟ من خلال موقع فيرال المميز ….

ما حك جلدك غير ظفرك ؟ ما قصة هذا المثل ومن هو القائل ؟ 1

ما قصة المثل القائل “ما بحك جلدك غير ظفرك”؟

يُقصد هنا بالمثل انك أقدر الناس على أداء المطلوب منك من آلتزامات وأعمال، لذلك لا تفكر بالاعتماد على الآخرين، او ان تنتظر منهم ان يقدموا لك ما تحتاجه او أن يفعلوا ما يتوجب عليك فعله، وهنا نشير ان المثل هو بيت شعر للإمام الشافعي رحمه الله حيث يقول:

ما حك جلدك مثل ظفرك .. فتول أنت جميع أمـرك
وإذا قصـدت لـحاجــــة .. فاقصــد لمعترفٍ بقـدرك

فهذا المثل يوضح أنك يجب أن تعتمد علي نفسك، ولا تلجئ إلي الإعتماد علي غيرك، ولا تنتظر من أحد أن يفعل لك شئ افعل أنك كل شئ لنفسك، فحتي إن ساعدك أحدهم فسوف يُطالبك في يوم من الأيام برد الجميل، لذلك تعلم من هذا المثل ” ما حك جلدك مثل ظفرك “، وتولي أن كل شئ يخصك بنفسك.

متى يُقال هذا المثل ؟

هناك العديد من المواقف التي تستلزم ذكر هذا المثل منها.

  1. عندما تشكو لأحد شئ تشعر به ولا يفهمك ولا يستطيع مُساعدتك أو فهم شعورك فتأكد أنه “ما حك جلدك مثل ظفرك”.
  2. عندما تطلب من أحد مُساعدتك في أداء أي مُهمة أو عمل يخصك فتجدة يتهرب ويُراوغ، فتأكد من عدم الإعتماد علي أحد لأنه “ما حك جلدك مثل ظفرك”
  3. عندما تقع في مأزق ولا تجد أي شخص بجوارك بالرغم من أنهم كانوا معك في الأوقات السعيدة فهذا لأنه “ما حك جلدك مثل ظفرك”.
السابق
عدد سكان عرعر 2021 كم يبلغ ؟
التالي
من قائل ما حك جلدك مثل ظفرك ( من يكون ) ؟

اترك تعليقاً