سؤال وجواب

ما اهميه توافر المياه في الاستقرار البشري

ما اهمية توافر المياه في الاستقرار البشري ؟   قال سبحانه وتعالى: “وَجَعَلْنَاْ مِنَ المَاْءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاْ يُؤْمِنُوْنَ” (الأنبياء:30)؛ تكفينا هذا الآية الكريمة لتدّلل على أهميّة الماء في حياتنا، لا نبالغ إن قلنا أنّ الله جلّ وعلا جعل من الماء السرّ الدفين لكل شيء حيّ على هذه الكرة الأرضيّة، وبإختفائها تختفي الحياة!

ما اهميه توافر المياه في الاستقرار البشري

نقدم لكم فيما يلي اجابة السؤال المطروح ما اهمية توافر المياه في الاستقرار البشري ، احد اسئلة المنهاج السعودي للعام 1443 والهدف منه ان يستشعر الطلاب اهمية المياه في استمرار البشرية ، لا سيما أن الماء يعتبر أحد العناصر الأساسية المهمّة التي أوجدها الله سبحانه وتعالى على هذا الكوكب لإحيائه، وهو عبارة عن مركّب كيميائيّ من ذرتين من الهيروجين وذرّة واحدة من الأوكسجين، ويكون سائلاً شفّافاً، لا طعم له ولا لون ولا رائحة يشكّل الماء النسبة الأكبر من تكوين الكرة الأرضيّة، حيث أنّه يشكّل ما نسبته 71% من مساحة الأرض، ويتواجد الماء على شكل محيطات، وأنهار، وبحار، وبحيرات، وينابيع، وأمطار، وثلوج، وبخار الماء أيضاً، كما ويتواجد في خلايا الكائنات الحيّة سواء في جسم الإنسان أو غيره منهم.

ما اهميه توافر المياه في الاستقرار البشري

تحتاج جميع الكائنات الحية إلى الماء من أجل البقاء والاستمرار، بدايةً من الكائنات البسيطة إلى الكائنات الأكثر تعقيداً كالإنسان، حيث يستخدم الماء كوسيط ناقل ومذيب، فهو يعمل على إذابة جميع الفيتامينات والمغذيات الأساسية من الطعام ونقلها إلى الخلايا، وتتفاوت هذه الكائنات في مقدار حاجتها للماء من أجل البقاء، حيث إنّ البكتيريا على سبيل المثال تحتاج إلى كميات قليلة من المياه للبقاء مقارنةً بالكائنات الأخرى، ولا يمكن لأيّ كائن حي البقاء على قيد الحياة دون الحصول على المياه، فلولا وجود الماء على سطح الكرة الأرضية لما كانت الحياة عليها ممكنة، ويعتبر الماء وسيطاً مناسباً لخلط المركبات العضوية ببعضها البعض، كما يعتبر الماء أحد العوامل الأساسية التي ساعدت في تكوين أشكال الحياة الأولى على الأرض، بالإضافة إلى أنّ الماء ضروري أيضاً في حماية الأرض من أشعة الشمس.[١]
ولا يمكن أن تكون هنالك حياة على الكوكب بأكمله دون وجود الماء، حيث أن الماء أساس المجتمع الحيوي بأكمله فبدونه لا ينمو النبات ولا يعيش الحيوان وبالتالي كنتيجة حتمية لن يكون هنالك وجود للإنسان، إذن فالماء من أساسيات بقاء الإنسان، فشرب الماء أمر هام لا يستطيع الإنسان الاستغناء عنه، ولكن أهمية الماء لا تكمن فقط بشربه بل الماء يدخل في جميع نواحي الحياة، فالماء أساس الصناعة والزراعة والحضارة والتطور والنهضة، أي أن بدون ماء لا يوجد إنسان، لذا من الهام أن تلفت الأمم والحضارات لدور الماء في استمرارية الإنسان والابتعاد عن تلويثه والاستهانة بصرفه دون داعي، فالماء كنز على الإنسان أن يحافظ عليه.

طرق للحفاظ على الماء

هنالك العديد من الطرق التي تساعد على توفير المياه والمحافظة عليه سواءًا على المستوى الشخصي أو على مستوى الدول والحكومات، وفيما يلي توضيح لهذه الطرق:

  1. عدم التبذير في استهلاك الماء واستخدامه قدر الحاجة فقط.
  2. إجراء صيانة دورية للمغاسل والخزانات لتجنت هدر الماء دون داعي.
  3. إغلاق صنبور المياه مباشرة بعد الانتهاء منه.
  4. تركيب قطع توفير المياه في المنزل.

على مستوى الحكومات

  1. بناء السدود لغرض تخزين مياه الأمطار.
  2. نشر التوعية والنصائح بأهمية ترشيد المياه.
  3. استخدام مياه الصرف الصحي بعد معالجتها لغرض الري والصناعة.
  4. إنشاء الآبار لجمع مياه الأمطار فيها.
  5. تشجيع المزاعين على استخدام طرق الري الموفرة للماء كالري بالتنقيط.
66.249.65.79, 66.249.65.79 Mozilla/5.0 (compatible; Googlebot/2.1; +http://www.google.com/bot.html)
السابق
تنشا الرياح العالميه اذا سخنت الارض بالتساوي صح ام خطا
التالي
ينشر العالم نتائج تجاربه . ما اسم هذه المهارة ؟

اترك تعليقاً