سؤال وجواب

لماذا نعتني بالحوار ؟


لماذا نعتني بالحوار ؟ حيث يعد الحوار من الاشياء المهمة التي يتم من خلالها القيام بالعديد من الامور , وكذلك يمكن أن يعمل على زيادة الوعي والمعرفة بين أفراد والمجتمع ككل , وفي هذه المقالة نخصص لكم هذه المقالة لنعرض لكم الاجابة الصحيحة للسؤال لماذا نعتني بالحوار ؟؟

لماذا نعتني بالحوار ؟

يعتبر الحوار بين الحضارات جزء من الهيكلة الأساسية بين الأمم والشعوب , حيث أن لديه قدرة فريدة على تعزيز الحوار بين الثقافات لأنها تمثل مراكز للمعرفة والحوار , أحد أساليب التواصل التي تميز الأنسان عن باقي المخلوقات على وجه الأرض، فالحوار في الأسرة يؤسس الى نجاح العلاقة بين أفراد هذه الأسرة , وبهذا فأن الحوار هو الحديث الخاص بين شخصين أو أكثر يتم التطرق فيه الى قضية مشتركة أو اهتمام مشترك بين شخصين يعملان على تبادل المعلومات من خلال هذا الحوار.


لماذا نعتني بالحوار ؟

لأن الحوار يعكس الواقع الحضاري والثقافي للأمم والشعوب ويساعدنا الحوار على فتح قنوات للتواصل من أجل تحقيق المعرفة والوعي , وبذلك فأن السبب لأننا نعتني بالحوار لأن الحوار يعكس الواقع الحضاري والثقافي للأمم والشعوب، كما يساعدنا الحوار على فتح قنوات التواصل، من أجل تحقيق المعرفة والوعي.

اساليب الحوار

  • معرفة أحوال وأوضاع الطرف الآخر، وأفكاره، ومجموعة القيم التي يحملها للاقناع
  • اكتشاف الذات وتحديد الهدف.
  • استخدام الكلمات القوية.
  • تقدير الذات.
  • الثقة في النفس.
  • الاستفادة من مبدأ المعاملة بالمثل.
  • تهيئة البيئة والسياق المناسب للكلام.
  • على الفرد مراعاة المواضيع التي يتم اختيارها والأفكار التي يريد طرحها للآخرين، ويتحرّى المصداقية في ذلك.
  • يجب أن يكون موضوع الحديث بعيداً عن أهواء ورغبات الفرد الشخصية.
  • قدرة الفرد على نقل ما لديه من مبادئ وأفكار ومعلومات بإتقانٍ وسهولة.
                     
السابق
ما سبب اضاءة القمر ليلا ؟
التالي
لماذا لا نسمع صدى اصواتنا في كل مرة نصرخ فيها

اترك تعليقاً