سؤال وجواب

لماذا الامام علي لم يدافع عن الزهراء؟


لماذا الامام علي لم يدافع عن الزهراء؟ أهلا وسهلا بكم زوارنا ومتابعينا الأعزاء ، سنستمر في تزويدكم بأفضل الحلول والنماذج والإجابات الصحيحة لأسئلتكم حول الدورة ، واليوم نتناول موضوعًا وسؤالًا مهمًا للغاية ، نود التواصل معكم تابعنا ، السؤال ذكرنا في هذا المقال اليوم في السؤال المذكور في كتاب الطالب وسنقدم لكم الإجابة الصحيحة على هذا السؤال “لماذا الامام علي لم يدافع عن الزهراء؟”

لماذا الامام علي لم يدافع عن الزهراء؟

والحقيقة أنه في أيام قادر وغيره كانت مسئولية الناس أن يفيوا بعهدهم مع الله ورسوله ويبايعوا الأمير الأمين صلى الله عليه وسلم. سألوه عدة مرات ، لكنه رفض الخروج والبايع حتى أمر أبو بكر عمر بن الخطاب والوفد المرافق له باقتياده قسراً. لأنهم كانوا يدخلون بيتها بضربها والضغط عليها بين الباب والحائط حتى يدخلوا ويطردون الإمام ليقسم . ولو أنّ عليّاً عليه السلام خرج إليهم في تلك الحالة لقتلوه ، وذلك لم يكن الّا في صالحهم ، إذ كانوا يقولون ـ وتسير الأخبار إلى سائر الأقطار ـ بأنّ عليّاً خالف الاُمّة وخرج على الخليفة فقتله الناس ، كما قال بعضهم ذلك بالنسبة إلى الإمام الحسين عليه السلام ـ مع وضوح الفرق الكبير عندهم بين أبي بكر ويزيد وحكومتيهما ـ ، فلا الإمام علي عليه السلام سكت حتّى يقال وافق ، ولا قام بالسّيف وحارب حتّى يقال حارب على الحكم والرئاسة.


الاول: انه أخذ الخلافة وهويعلم أن الامام (ع) أولى بها منه ومن غيره. يقول (ع): «أما واللّه لقد تقمّصها (ابن أبي قحافة)، وإنّه ليعلم محلّي منها محلّ القطب من الرّحى». الثاني: كان أبوبكر كثيرا ما يطلب إقالته من الخلافة لشعوره بأنه غير أهل لها، ومن ذلك قوله الصريح: «أقيلوني أقيلوني، فلست بخيركم».
«وأما علي وعباس والزبير ، فقد جلسوا في بيت فاطمة حتى أخرجهم أبو بكر عمر بن الخطاب من بيت فاطمة ، فقال له: إذا امتنعوا اضربهم. فأقبل بقبس من نار على أن يضرم عليهم الدار، فلقيته فاطمة فقالت: «يا ابن الخطاب، أ جئت لتحرق دارنا؟» قال: «نعم، أو تدخلوا فيما دخلت فيه الأمة.
                     
السابق
لماذا علينا ان نساعد المحتاج؟
التالي
تسريب فضحية فيديو متحرش الكرادة بدون تشويش كامل؟

اترك تعليقاً