سؤال وجواب

شباب يسخرون من مجلس صديقهم فيديو

تناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو لأشخاص يسخرون من مجلس الاستقبال المتواضع لصديقهم. وأثار الفيديو موجة استهجان واسعة لسلوك الشباب الساخر من حال صديقهم البسيط.

من جانبها علقت الفنانة الإماراتية أحلام الشمسي على الفيديو عبر منشور شاركته في خاصية “الستوري” بحسابها على موقع تبادل الصور العالمي “انستقرام” وكتبت: “أقسم بالله أن الرضا كنز لا يفنى وكفو من رباك أمي.. أمانة طلبتكم اللي عنده رقم وليدي هذا يرسله لي خاص أمانة”.

من جانبها علقت الفنانة الإماراتية أحلام الشمسي على الفيديو عبر منشور شاركته في خاصية “الستوري” بحسابها على موقع تبادل الصور العالمي “انستقرام” وكتبت: “أقسم بالله أن الرضا كنز لا يفنى وكفو من رباك أمي.. أمانة طلبتكم اللي عنده رقم وليدي هذا يرسله لي خاص أمانة”.

شباب يسخرون من مجلس صديقهم فيديو 1

مشغل الفيديو

الفَقِيرُ الذي لا مال له والعاجز عن دفع مايؤمن لقمة العيش له أو سد حاجته. اقتصادياً الفَقِيرُ من يعيش تحت حد الفقر.

ولفظة فقير في الهند تطلق على زهاد يستعملون تمتمات مقدسة صوفية إسلامية أو هندوسية. والصورة النمطية للفقير هو أن يمضي حياته شبه عار، ويمشي حافي القدمين على الجمر المتقد، وينام على سرير من المسامير، ويرتفع جالساً في الهواء، ولا يأكل ولا يشرب. وهؤلاء الزهاد يقلدهم الكثير من متسولي الشوارع البسطاء في الهند وباكستان مما جعل كلمة فقير تدخل لغتي الأوردو والهندية كمرادف لـ:متسول.

قال النووي: «الفقير وهو الذي لا مال له ولا كسب، يقع موقعا من حاجته، فالذي لا يقع موقعا، كمن يحتاج عشرة ولا يملك إلا درهمين أو ثلاثة، فلا يسلبه ذلك اسم الفقير.

وكذا الدار التي يسكنها، والثوب الذي يلبسه متجملا به، ذكره صاحب التهذيب وغيره. ولو كان عليه دين؛ فيمكن أن يقال: القدر الذي يؤدى به الدين لا عبرة به في منع الاستحقاق، كما لا عبرة له في وجوب نفقة القريب، وكذا في الفطرة كما سبق.

وفي فتاوى صاحب التهذيب: أنه لا يعطى سهم الفقراء حتى يصرف ما عنده إلى الدين. قال: ويجوز أخذ الزكاة -لمن ماله على مسافة القصر- إلى أن يصل إلى ماله، ولو كان له دين مؤجل؛ فله أخذ كفايته إلى حلول الأجل.

لا يشترط في الفقر الزمانة والتعفف عن السؤال على المذهب، وبه قطع المعتبرون، وقيل: قولان الجديد: كذلك ، والقديم: يشترط».

السابق
ما وراء الشمس ويكيبيديا
التالي
وفاة وائل الابراشى ويكيبيديا

اترك تعليقاً