الحياة والمجتمع

رواية لا ادري كيف احببتها كاملة جميع الفصول بقلم دعاء حجاج


رواية لا ادري كيف احببتها كاملة جميع الفصول بقلم دعاء حجاج

الرواية هي سلسلة من الأحداث المروية في نثر طويل مكتوب بأسلوب سردي، وهي سلسلة من الأحداث التي يتم وصفها على شكل قصة، والرواية جزء من الثقافة البشرية لألف عام مضت، ولا تزال تحتفظ بهذه المكانة إلى وقتنا الحاضر، وذلك على الرغم من بعض التغييرات التي طرأت على طرق عرضها وتكوينها عبر الزمن، وهي تختلف عن القصص والقصائد في جوانب رئيسية، أهمها أنّ الرواية عبارة عن كتاب، في حين أنّه لا يمكن اعتبار جميع الكتب روايات ، اليكم فيما يلي رواية لا ادري كيف احبتها الفصل الأول والثاني .

 رواية لا ادري كيف احببتها الفصل الاول 

_ادخلى
وقفت عند الباب ومسكت أيدو وقالت بكل ثقه: انا مش عارفه اتجوزت واحد زيك ازاى
مسكها من شعرها وقال بكل برود مصطنع:انتى عارفه ان الجواز ده ولا فارق معايا وانا اتجوزتك بناءاً على رغبه جدي فتحترمى نفسك يا حلوه
زقتوا وقالت: على اساس انا واقعه في غرامك انت اكتر شخص بكر”هو على وجه الارض
_طب اتجوزتينى ليه ممكن اعرف اتجوزتى واحد بتاع بنات وسهر ود”يسكو ليه ؟
قالت ودموع نازله من عينيها: معرفش اتجوزتك ازاى وامتى كل اللى اعرفوا انى لقيت نفسي معااك وفي شقه واحده
قلع الجاكيت وقعد على الكرسي وقال: بصي بقااا عشان بكر”ه اللى بيقرب من حاجاتى ومن اوضتى ثم كمل:اوضتى خط احمر وكل حاجاتى خط احمر فاهمه
ضحكت ضحكه تحمل السخريه وقالت:انت مفكر اي انى بحبك انا مستحيل احب واحد انانى زيك
قبض أيدو وقال: وحبك ده ميلزمنيش وخد بعضه ودخل اوضته ورز”ع الباب ورا
قعدت على الأرض والدموع نزلت من عينها وقالت:ليه يا جدي ليه عملت كده ليه
صحيح نسيت اعرفكم بنفسي انا فاطمه عندي ٢١ سنه  اتجوزت الزفت ده بناءاً على رغبه جدي اصلا جد الزفت اللى اتجوزته يبقا صديق العمر لجدي عشان كده اتجوزنا بناءا على رغبتهم
فاطمه قامت ودخلت الحمام وغيرت هدومها ولبست ترنج رصاصي وقعدت على الكنبه وكانت حاسه بحاجه ناقصها
_انا حاسه بخنقه وزهق مش عارفه ليه
بعد مرور ربع ساعه تقريباً فاطمه راحت في عالم أحلامها
في صباح اليوم التالى ✨✨
خرج ادم من اوضته ولاقها نايمه على الكنبه وكانت حلوه اوى قرب منها وحس بضعف قدام جمالهاا وباسهاا من خدهاا لتفوق من النوم ورجعت لورا عالطول
ادم مكنش عارف يقول اي او يبرر اللى حصل ازاى
_اي اللى عملتوا ده انت ناسي حضرتك قولت اى
ادم مردش عليهااا لأن لسانه عجز عن تفسير اللى عمله
قبل ما يفتح الباب قال:انا رايح الشغل ممنوع تطلعى من الشقه ابدااا
_انت عايز جدك يقول اي
وقف وقال:نعم
فاطمه قامت وكانت خايفه اوى من نظراته وقالت:احنا لسه متجوزين امبارح يعنى مينفعش تنزل
_على اساس انا واخدك في حضنى وقاعدين على السرير
فاطمه بصت في الأرض وقالت وايدها كانت بترتعش من الخوف: بس كده جدك هيشك في حاجه
_وبعدين انا شقتى بعيده خالص عن بيت العائلة هيعرفوا منين يعنى إلا لو حضرتك قولتى حاجه
_انا مش بقول حاجه لحد على فيرال
ادم بتريقه:عااارف٠٠٠٠وفتح الباب ورز”عه وراا وطلع لتتخض فاطمه من شده الصوت
نزل وركب العربيه وفجاه تليفونه رن
_انت مش هتيجى ولا اي
_ازاى مجيش لروح قلبي انا على الطريق ربع ساعه وهكون عندك
_بس انا زعلانه منك اوى سمعت انك اتجوزت
_الجواز ده ولا فارق معايااا انت اللى فارق معايا يا جميل
_كل مره تقول كده وفي الاخر اتفاجي من الاخبار اللى بتطلع
_انتى مش واثقه فيا ولا اي
_طب انا احلى ولا هي ؟
ادم سرح شويه واتخيل فاطمه لما كانت نايمه على الكنبه وقد اي كانت حلوه
_مين الاحلى رد
ادم من غير تفكير: هي طبعاااا
_😳😳
ادم فاق عالطول وقال:اقصد انتى طبعاا
_انت كداب شكلك وقعت في غرامها انا مش عارفه ازاى حبيت واحد زيك مع أن الكل قال عليك بتاع بنااات
_أنيا اسمعينى ارجوكى أنيا
قفلت التليفون وكانت متعصبه اوى وقالت:بقا كده يا آدم طيب انا هعرفك ازاى تخدعنى وتضحك عليااا
_البت ده شكلها هتخلى حياتى جح”يم (فاطمه)
عند فاطمه ✨
كانت جعاانه اوى وراحت المطبخ ولقت اكل كتييير وطلعت من الثلاجه وقعدت تاااكل
_يااا كنت همو”ت لو ما اكلتش
وفجاه تليفون فاطمه رن
_الووو
_اخبارك اي يا فطومتى
_الحمدلله يا جدو انت اي اخبارك
_الواد ادم عامل اي معاكى ؟
_عاااال يا بابا قالتها وكانت ضاغطه على سنانها
_لو لفيت الدنيا مش هلاقي زي ادم ابداا واد محترم اوى
_فعلا ثم كملت من غير تفكير: كل يوم مع بنت شكل
_اي ؟
_هههه انا بهزر يا جدو ثم كملت وقالت: انا لازم اقفل سلااام
_فاطمه الوو فاطمه
فاطمه حطت التليفون على جنبها وقالت:اكيداا دلوقتى قاعد مع البنات مش مكسوف وهو لسه متجوز امبارح وبيعمل كده
وفجاه تليفون فاطمه رن تانى
_اوف عايز اي بس يا جدي مش كفايه الجوازه السو”ده ده
_خير يا جدو
فتحت التليفون من غير ما تشوف الاسم
رفع حاجب وقال:جدو مين يا حلوه
بصت في التليفون عالطول وقالت:هو انت عايز اي ؟
_اكيداا مش عايز حاجه منك يعنى
_امال بترن ليه ؟
_في واحد صاحبي هيجى كمان شويه معااا ملفات تخديها منه
_لا يا عم انت عايزنى افتح لشاب وانا قاعده لوحدي
_ده يخاف منك
فاطمه راحت عند المرايه وقالت:انا حلوه على فيرال
_هههه فعلااا اعملى زي ما بقولك يا بت
_انت فين ؟
ادم ضمه حواجبه وقال:وانتى مالك
_مش انا مراتك وليا الحق اعرف حضرتك فين
_عايزه تعرفي انا فين ؟ ثم كمل بصوت واطى جدا:في الد”يسكو مع بنات كتير
اتعصبت اوى وقالت بكل برود أعصاب: enjoy {استمتع}
وراحت قفلت التليفون وكانت متعصبه اوى
_انا زعلانه ليه وبعدين ده حياته وهو حرا فيهاااا
وفجاه الباب خبط
فاطمه راحت وفتحت الباب وقالت:حضرتك الشاب اللى اتكلم علياا ادم ؟
_ايوه يا مدام الملفات اهااا
فاطمه خدت منه الملفات والشاب مسك ايدهااا وفاطمه شالت أيدها عالطول وقالت:شكرا اوى لحضرتك وقفلت الباب وقالت: مش غريب واحد مش محترم هيصاحب محترمين يعنى ؟
وفجاه الباب خبط تانى فاطمه حست بخوف وقالت:معقول يكون رجع تانى
فاطمه مسكت الڤازه وكانت بترتعش وفتحت الباب ورفعت الڤازه على الشخص اللى واقف ويتبع٠٠٠٠٠
الروايه ده هتكون خفيفه جدااا واحتمال تكون من عشر بارتات او خمستاشر بارت

 رواية لا ادري كيف احببتها الفصل الثاني 

#روايه لا أدري كيف أحببتها
الباب خبط تانى وفاطمه خافت اوى ومسكت الڤازه وفتحت الباب ورفعت الڤازه وكانت رايحه تضر”ب الشخص اللى واقف ولكن منعهاا
_فاطمه اي ده
فاطمه نزلت الڤازه عالطول وقالت:جدي انا اسفه اوى تعالى اتفضل
_امال فين آدم
فاطمه ارتبكت اوى وقالت: آدم
_اه ادم عايزو في موضوع
فاطمه:___________
_بنتى انتى متاكده انك كويسه ؟
فاطمه هزت راسها وقالت:ايوه انا كويسه وادم قال إنه رايح يجيب شويه حاجات من السوبر ماركت
_طب رني عليا عشان مستعجل اوى
_طب تعالى ادخل وانا هرن عليااا ٠٠٠٠٠بالفعل دخل وقعد على الكنبه وفاطمه كانت خايفه اوى وقالت: اعمل اي دلوقتى اروح اقول لجدي حفيدك في البا”ر مع البنات ولا اعمل اي بس
_بتفكري في اي يا بنتى ؟
فاطمه مسكت التليفون وقالت:كنت بدور على التليفون
_طب رني علياا وافتحى الاسبيكر
فاطمه بابتسامه:حالا
فاطمه فعلا رنت على ادم اللى كان في البا”ر قاعد مع صحابه ولا على باله الهوا
في البا”ر✨
_تليفونك بيرن يا آدم
آدم مسك التليفون وقال:ده رقم مش مهم ٠٠٠وراح قفل التليفون
ولكن فاطمه رنت تانى
_ما ترد يا عم يمكن في حاجه
آدم ابتسم وخد التليفون وقال:طب عن اذنكم ثانيه
_اتفضل
ادم قام وراح على جنب وفتح التليفون وقال بعصبية:عايزه اي انتى عارفه انى مشغول اوى
_جدك
ادم مكنش فاهم قصدها وقال:مالو ؟
_اخبارك اي يا آدم بقا في واحد يكلم مراته كده
ادم بص في التليفون وقال:بس ده رقم الزفته احم اقصد فاطمه
_ما انا حاليا في شقتكم وعايزك تعالى فورا
_بس انا مش فاضي
_انت مش في السوبر ماركت ؟
آدم ضمه حواجبه وقال:سوبر ماركت
فاطمه خدت التليفون منه عالطول وقالت:اه يا حبيبي مش انا طلبت منك طلبات وروحت عشان تجيبها انت نسيت ولا اي
ادم ضغط على سنانه وقال:وربنا ما هر”حمك بس ارجع بس
_خلاص يا حبيبي أوعك تتأخر ماشي سلاام
فاطمه قفلت التليفون وادم اتعصب اوى وقال:بقااا كده طيب وربنا لوريكى ادم الأنصاري هيعمل فيكى اي ؟
_مالك ؟
_لا مفيش انا لازم أمشي عن اذنكم
أنيا قامت وقالت:ويا تري مستعجل ليه
_جدي عندي في الشقه ولازم ارجع فورا
_يعنى مش راجع ليها
ادم اتعصب اوى وقال:أنيا انا مش ملزوم ابررلك اي حاجه تمام عن اذنك
خد الجاكيت ومشي عالطول وأنيا قالت بعصبية:ماشي يا آدم انا هعرف مين اللى اتجوزتها ده ويا تري احسن منى في اي
واحد في سره:اكيداا هتكون احلى منك انتى مش شايفه لبسك ولا اخلاقك الزبا”له
بعد مرور ربع ساعه
عند فاطمه ✨
_اتاخر اوى يا بنتى وانا مستعجل اوى
فاطمه قعدت جنبه وقالت:طالما مستعجل ممكن تقولى انت عايز تقوله اي وانا هقوله
_مش هينفع يا بنتى لازم يكون موجود
_طب انا هقوم اعملك فطار عبال ما ادم يرجع
_متعذ”بيش نفسك انا فطرت قبل ما اجى
_طب هعمل كوبايه شاي وممنوع اعذار
خد نفس عميق وقال:عنيده اوى زي جدك بالظبط
_مش اوى !!
وفجاه الباب خبط
_اكيدا ده آدم انا هروح افتح الباب
_طب كويس !
فاطمه راحت وفتحت الباب وادم مسكها من أيدها وخدها على جنب وقال: وربنا ما هر”حمك بقاا ترنى عليااا في وقت غلط خالص يا بت الانواري
_يا جدو يا جدو
ادم زقها عالطول وعدل الجاكيت وقال بكل عصبيه: حسابك معايا بعدين
ادم دخل وفاطمه قعدت تضحك على شكله ودخلت ايضاا
_اقعدوا يا ولاد
ادم خد نفس عميق وقال:خير يا جدي في اي
فاطمه كانت مستغربه اوى وقالت في سرها:هو بيتكلم مع جدو كده ليه معقول البا”ر والبنات اهم من جدو
_المهم ده تذاكر سفر
ادم رفع حاجب وقال:تذاكر سفر
_ايوه تذاكر سفر
_انت هتسافر ولا اي يا جدو
_لا مش انا انتوا
ادم بص لفاطمة وقال:انتوا
_ايوه لازم تعملوا شهر عسل بدل الخانقة ده
ادم قام وقال بعصبية:شهر عسل اي وزفت اي
_😳😳
ادم قعد عالطول وقال بكل هدوء:جدو انا مش فاضي للكلام ده
_ليه مش بتحب مراتك
ادم من غير تفكير:لا احم اه طبعااا
_وبعدين لو خايف على الشركه انا هتوكل بكل حاجه وبعدين انت بتروح الشركه كل شهر مره
فاطمه كتمت ضحكتها
_انتى اي رايك يا بنتى
فاطمه بصت لأدم اللى شاور بايدو بمعنى ارفضي
_احنا هنسافر فين يا جدو ؟
_بصي انا حجزت اربع تذاكر اتنين لانجلترا واتنين لفرنسا اختاروا
ادم في سره:أوعك توافقي وربنا لو وافقتى لتكون نهايتك على أيدي
فاطمه بصت لادم وقالت:انا بحب باريس اوى وموافقه طبعا
ادم بص ليها وكان عايز يقوم يقبض روحها في أيدو ولكن ازاى ؟
_حلو اوى مراتك وافقت يا آدم انت اي رايك
ادم ضغط على سنانه وقال:طالما الزفته موافقه موافق طبعاا
_زفته ؟
ادم بص لفاطمه وقال:اقصد مراتى حبيبتي اللى وربنا ما هر”حمها
فاطمه ضحكت وقعدت جنب ادم وقالت بهمس: اسكت عشان هنت”فضح قدام جدك
_اقوم انا بقاااا عشان عندي مشوار
ادم قام وقال:طب ما تقعد معنا يا جدو وبعدين اهو نفطر سوا
_بالهنا والشفا انا فطرت من بدري المهم التذكرتين اهم يلا عن اذنكم
ادم وصل جدو لحد الباب
_خد بالك من مراتك الطائره هتقلع كمان يومين أوعك تسبها
_حااضر يا جدو
خدوا في حضنوا وقال:يلا عايز حاجه
_سلامتك
بالفعل طلع وادم قفل الباب جامد اوى وفاطمه قامت عالطول ورجعت لورا وكانت أيدها بترتعش من الخوف
_بتحبي باريس صح
فاطمه محاولة اغاظه ادم:اوى
ادم قرب منها وقال:انا هعرفك يا بت الانواري ازاى تتحدي ادم الانصاري
ادم طلع يجري وراها عالطول ولكن فاطمه دخلت الاوضه وقفلت الباب عالطول وادم خبط على الباب جامد وقال بزعيق:افتحى الباب
_لا مش فاتحه انت عايز تضر”بنى
_اضر”بك ده كلمه صغيره اوى على اللى هعملوا
_طب والله ما انا فاتحه
_حلو اوى طب وربنا ما انا متحرك من مكانى
فاطمه فرحت اوى يمكن مش عايزه ادم يروح البا”ر ؟
فاطمه شغلت اغنيه اجنبيه هادئه وقعدت تغنى معهااا وادم كان متنرفز اوى وقال:غنى غنى وربنا لخليكى تر”قصي على واحده ونص
فاطمه قعدت تضحك وقالت:ينهاااري حبي ليا بيزيد اكتر واكتر
(اي ده ؟ فاطمه بتحب ادم وده من امتى تعالوا نعرف طبعاا انا قولت جد ادم صديق جد فاطمه وكانت فاطمه بتروح ساعات مع جدها لقصر الانصاري وكانت بتشوف ادم ولكن هو مكنش بيشوفها عشان كان مشغول اوى مع البنات )
_بت افتحى الباب انا مش بهزر والله غضبي وحش اوى
_ما انا لو فتحت الباب هتضر”بنى
_مش هضر”بك
_كدااب
_ مش هضر”بك صدقينى
فاطمه فتحت الباب فعلااا وادم قام عالطول ومسك ايدهاا جامد اوى ودخلها في الحيطه
_اعااااا  انت قولت مش هتضر”بنى انت كداب
_حلفت ؟ ثم كمل: لاءء
فاطمه بخوف:طب انا اسفه مش هعمل كده تانى
_هو انتى لسه هتعملى مش كفايه اللى عملتى
فاطمه بطفوله:انا اسفه يا آدم يا قمر يا بتاع البنات يا صا”يع
_😳😳
فاطمه قعدت تضحك وقالت:انا بهزر معاااك انت قفوش اوى
ادم كان رافع حاجب وقال:قفوش
فاطمه طلعت من تحت ايد ادم وقالت:انت مش جعان ؟
_اوعك تفكري انى هنسي اللى عملتى بكلامك ده
_اي رايك اعملك مكرونه بالبشاميل
_نعم ؟
_مش مهم ده اي رايك في كشري مصري
ادم بص في الأرض وقال:بس يبقا حار
فاطمه فرحت اوى وقالت:حالا
ادم قلع الجاكيت واترمي على السرير وفجاه تليفونه رن
_الووو
_بقولك اي ؟
_اتكلم عالطول
_اي رايك نسهر كلنا سوااا عندك
ادم بتفكير:اوى اوى تشرفونى طبعااا
_اشطاااا
ادم قفل التليفون وقال بخبث:عقابك هيكون بليل يا فاطمه الكل’ب
في المطبخ ✨
فاطمه كانت قاعده بتحضر في الكشري وكانت فرحانه اوى
ومن غير ما تاخد بالها النا”ر مسكت في الطرحه من وراا
ادم قام وقال: اشوفها زفتت اي
ادم راح فعلاا ولقي الطرحه بتنحر’ق والنا”ر قربت تمسك فيها جرا عالطول ومسك الطرحه وصب عليها ازازه مياه
فاطمه اترعبت اوى وادم بعصبية:اي مش شمه رايحه الدخان ؟
الدموع نزلت من عين فاطمه من الخوف وادم اخدها في حضنه وده اول مره ادم ياخدها في حضنه وقال بهدوء:خلاص اهدي محصلش حاجه المهم انتى كويسه
فاطمه هزت راسها وقالت:اه كويسه
ادم بعد عنها بكل هدوء ومسح دموعها وقال:اي رايك اساعدك
فاطمه بابتسامه تحمل السخريه:تساعدينى؟
_اه فيها حاجه يعنى ؟
_مفيش بس مستغربه ازاى ادم الانصاري بهبته وعظمته هيساعد فاطمه الانواري
_يعنى أمشي يعنى
فاطمه مسكت ايد ادم وقالت:بالعكس هكون فرحانه اوى
آدم ابتسم وقال:انا هجهز الصوص
_قشطة
فاطمه طول الوقت عينها على ادم وقالت في سرها: ده هيكون احلى يوم في عمري لما تحبينى
_فاطمه
فاطمه فاقت من متخيلاتها وقالت :نعم ؟
_بتفكري في اي
فاطمه من غير تفكير :فيك ⁦♥️⁩
ادم رفع حاجب وقال :فياا؟
_لاء لاء اقصد مش عارفه ٠٠فاطمه حست بارتباك ومكنتش عارفه تقول اي
_خلاص اهدي ده مكنش سوال يعنى
فاطمه خدت نفس عميق وقالت: انت خلصت ؟
_تعالى شوفي
فاطمه شالت الغطا وقالت :ده الصوص ؟
ادم بغرور: اي رايك
_رايئ في اي
_في الصوص
_حلو اوى ٠٠٠٠٠ادم بص على الصوص وقال: احم انتى متاكده أنه حلو
فاطمه ضغطت على سنانها وقالت: انت متنفعش في حاجه خالص
ادم غمز ليها وقال: لا بنفع بعرف احتوي البنات اوى
فاطمه مسكت السكينه وقالت: أمشي من قدامى امشي
آدم مسك منها السكينه وقال: اهدا يا عبد العال حصل خير
_بقولك أمشي من قدامى
_همشي اهدي شويه
بالفعل ادم طلع وفاطمه كانت متنرفزه اوى وقالت بتريقه:بعرف احتوي البنات ثم كملت: ظريف اوى
بعد مرور نصف ساعه تقريبا
فاطمه جهزت السفره وكان منظرها حلو اوى وقالت:ادم ادم
_راح فين ده ؟
فاطمه راحت الاوضه وفتحت الباب ودخلت ولكن ادم مكنش موجود
_اختفي مره واحده يا تري راح فين ؟
فاطمه كانت طالعه ولكن ادم طلع من الحمام ولابس برنص
_😳😳
ادم رفع حاجب وقال:خير
_الفطار فطار اي بس الغدا جاهز
_انا مش جعااان
_مش جعان ده انا واقفت في المطبخ اكتر من ساعه وحضرتك في الاخر تقول مش جعاان
ادم راح وقف عند المرايه وقال: اه مش جعان وبعدين انتى اللى قولتى هعمل كشري صح ولا غلط
_بس انا اخدت رايك وانت قولت بتحبوا حار
_بس مقولتش انى هاكل معاكى
فاطمه زعلت اوى وقالت: وعلى فيرال بقااا انا كمان مش جعانه اصلا انا واكله من ساعه
وطلعت ور”زعت الباب وراها
_مالها ده ؟
ادم رجع شعرو لورا وقال:انااا حلو اوى ومش لايق عليها خالص منك لله يا جدو
صحيح نسيت اعرفكم بنفسي
(انا ادم الانصاري شاب طموح جدا احم اقصد شاب طايش جداا عندي ٢٥ سنه صغير صح اعمل اي بس جدو مستعجل علياا مالحقتش اخد شويه راحه حتى نكمل وانيا ده البيست بتاعتى مش عارف اذا كان بحبها ولا لا بس برتاح وانا معها اوى و”سخ صح بس مش مهم اعتقد كفايه كده )
في المساء ✨
الباب خبط وادم قال:فاطمه افتحى الباب
_ما تروح تفتح الباب انت
_امشي يا بت
فاطمه قلعت مريلة المطبخ وراحت فعلا عشان تفتح الباب
وفتحت الباب وكانت الصدمه
_😳😳

رواية لا ادري كيف احببتها كاملة

سأكمل لكم باقي الفصول في قسم الحياة والمجتمع .


                     
السابق
في حال انقطاع سلك نحاسي يمكن تعرية طرفيه ووصله من جديد ماذا يحصل عند انقطاع ليف بصري
التالي
اريد إعراب هذه الجملة

اترك تعليقاً