سؤال وجواب

تحضير نص يوم صعب


 تحضير نص يوم صعب

1- يستعمل العنوان لتحقيق إحدى الوظائف التالية: التسمية، الإحالة، الإستمالة.
–  ماهي الوظيفة التي تنطبق على عنوان هذا النص ؟
يندرج عنوان النص ضمن قائمة العناوين التي تحقق الإستمالة والإثارة والتشويق.
– بماذا يوحي هذا العنوان ؟
يوحي هذا العنوان إلى مواجهة الشهصية الرئيسية إلى مجموعة من الصعوبات خلال رحلتها في هذه القصة.
2- إقرأ الجملتين الأولى والأخيرة في النص.
– افترض من خلالهما موضوع النص
انطلاقا من بداية النص ونهايته نَسْتَشِفُّ أن موضوعه يتمحور حول وصف مسار رحلة بعض الغرباء.
3- حدد نوعية النص انطلاقا من مؤشرات دالة عليها.
النص عبارة عن نص وصفي سردي، وذلك لاستعمال الكاتب لزمن السرد “تركنا المدينة – اتحرطنا في التواءات – تسلمنا المنعرجات…” وكذلك لاستعمالها للأسلوب الوصفي “تركنا المدينة البيضاء – البحر في يسارنا في قعر هاوية زرقاء – إنه مشرع…”.


2- فهم النص:

1- حدد مسار الرحلة التي قام بها الكاتب:
يتحدد مسار الرحلة على طريق “وادلو” خلف المدينة البيضاء.
2- ماهي المشاهد التي أثارت دهشته وإعجابه ؟
من المشاهد التي أثارت إعجاب الكاتب ودهتشه التواءات الجبل والمنعرجات، بالإضافة إلى الفسخ البيضاء وكذا أشجار الدفلة في فسحة على مشارف الغابة.
3- يركز النص على وصف المكان:

– إستخلص عناصر المكان الموصوف:

عناصر المكان الموصوف في النص هي: الريح الأبدية – هدوء المتوسط المصادر – التواءات الجبل – غابات الصنوبر – أشجار الدفلى…

– ماهي المشاهد التي أثارت دهشة الكاتب وإعجابه ؟
من المشاهد التي أثارت هشة الكاتب وإعجابه هي هدوء المتوسط المصادر بالإضافة إلى غابات الصنوبر الشاسعة.
4- توقفت سيارة الكاتب عن المسير
– ما السبب في ذلك ؟
توقفت سيارة الكاتب بسبب عجزها عن الإستمرار في التسلق.
– لماذا لم يتقدم أحد مستعملي الطريق لنجدة الكاتب ؟
لم يتقدم أي من مستعملي الطريق لنجدة الكاتب لأت ذلك المكان لا يوحي بأي عطل محتمل.
5- كيف ربط الكاتب بين توقف السيارة وسحر المكان ؟
ربط الكاتب بين توقف السيارة وسحر المكان بكون التواجد هناك يعني اختيار أسر لا فكاك منه، أسر في أحابيل مشهد خارج عن المسار.

6- ترتبط الرحلة عموما، بالمتعة أو المعاناة.

– كيف كانت رحلة الكاتب ؟
كانت رحلة الكاتب ممتعة لروعة المناظر التي شاهدها رغم مواجهته لمشكل في سيارة إلا أنه حل في النهاية وأكملت مسيرها.
– كيف كانت نهايتها ؟
كانت نهاية رحلة الكاتب سعيدة، إذ عادت السيارة إلى العمل واكملت مسيرها.

7- لخص أحداث النص في فقرة قصيرة ومركزة:
انطلق الكاتب في رحلة من المدينة البيضاء، مرورا بمجموعة من المناظر الخلابة التي أسرته بجمالها، ورغم مواجهته لبعض الصعوبات المتمثلة في تعطل السيارة وصعوبة التسلق، إلا أنه استطاع إكمال مسيرته في النهاية.
3- تحليل النص:
1- يتوزع معجم النص حقلان دلاليان، يتصل الأول بالذات والثاني بالطبيعة.
– بين ذلك من خلال الجدول الآتي:
الحقل الدال على الذات
الحقل الدال على الطبيعة
يسارنا – يميننا – أوصالنا – نشوة – مفعمين – تركنا – اليد البشرية – المرارة أشجار التين – الصنوبر – التواءات – جزر – ريح
– أي الحقلين أكثر هيمنة ؟
نطلاقا من النص يتضح لنا بأن الحقل الدال على الطبيعة أكثر هيمنة من الحقل الدال على الذات، ويعود ذلك إلى طبيعة النص الذي يتمحور حول وصف مشاهد الطبيعة التي استأثرت باهتمام الواصف.
– ما العلاقة القائمة بينهما ؟
العلاقة الرابطة بيتن الحقلين علاقة تكامل وترابط لكون الطبيعة عندما تأثر في الذات تدفعها إلى التأمل والتعبير والوصف.
2- استعمل الكاتب ضميرا خاصا للدلالة على الواصف.
– ما الضمير المستعمل ؟ ما سبب اختياره ؟
استعمل الكاتب ضمير المتكلم “نحن” للدلالة على الواصف وذلك للإشارة إلى اشتراك الجماعة في أحداث النص.
3- للواصف وضعية خاصة في النص.
– أهو محايد أم مشارك ؟ علل جوابك.
يعتبر الواصف في النص مشارك، وذلك لاستعماله ضمير المتكلم “نحن”.
4- وظف الكاتب في الوصف أفعالا ذات علاقة بالإدراك الحسي.
– اجرد هذه الأفعال.
– ما الحاسة الأكثر اسعمالا في النص ؟ ولماذا ؟
الحاسة الأكثر استعمالا في النص هي حاسة البصر لأن الكاتب يصف المناظر التي يراها بحاسة العين.
5- أكثر الكاتب من النعوت في وصفه.
– ما سبب استعمالها على هذا النحو ؟ وما علاقتها بالوصف ؟
يستدعي الوصف استعمال نعوت تليق بالموصوف وذلك لإغناء الصورة الوصفية لهذا الأخير وكذا إضفاء طابع الدقة للوصف.

6- في النص صور بلاغية مختلفة.

– استخرج نماذج منها.
من الصور البلاغية المستعملة في النص: “البحر عن يسارنا في قعر هاوية زرقاء” – “لا نعرف أين يمتد عطرها الساخن” – فامتطينا صهوتها مفعمين بإحساس غامض بالمرارة.”
– أبرز سبب اسعمال هذه الصور.
يرجع سبب اسعمال هذه الصور البلاغية لقدرتها على إيصال الأفكار والمعاني بأكمل وجه، وكذا إضافة الجماليّات عليها لزيادة التأثير
.

7- زاوج الكاتب في هذا النص بين الجمل الخبرية والإنشائية.

– أرصد نماذج من هذه الجمل.
بعض النماذج من الجمل الخبرية: “تركنا المدينة البيضاء خلفنا” – “طار سرب من الحجل أمامنا”…
بعض النماذج من الجمل الإنشائية: “سنتذكر البقع…” – “هل هي موجودة فعلا ؟”
– بين سبب اسعتمالها.
استعملت الجمل الخبرية بهدف الإخبار عن مسار الرحلة ومصاعبها ومناظرها الأخاذة. أما الجمل الإنشائية فهي قليلة الحضور وجاءت بغرض التشويق أو الكشف عن الأحاسيس.

8- اختر من النص والعبارات الآتية ما يناسب النص، ثم علل جوابك.

– النص: ساخر، جاد، هزلي، فني، مؤثر.
يعتبر هذا النص جادا لأن الكاتب لم يستعمل أي جمل تفيد السخرية أو الهزل، بل جل الجمل تصف ما رآه الكاتب من المناظر الخلابة والأخاذة. كما يعتبر النص مؤثرا لأن الكاتب يستعمل عبارات بليغة في وصفه للمناظر بحيث يؤثر في القارئ ويشعره بالرغبة في رؤية تلك المناظر يوما ما.

4- التركيب :

قدم لنا محمد الأشعري نصاً وصفيّاً ركّز فيه على تسلسل الأحداث من بداية النص إلى نهايته. كما أغنى هذا النص بأسلوب الإمتاع الذي عادة ما يستخدمه الكُتّاب لإنتاج نصوص إبداعية في مستوى هذا النص الذي قمنا بدراسته. هذه النصوص لها القدرة على جذب القارئ و إمتاعه. و لهذا فإن هذا النص إمتاعي بالدرجة الأولى كما تطغى على لغة هذا النص لمسة شعرية مزج بينها و بين أحداث النص بطريقة فنية رائعة. ولا غرابة في ذلك فمحمد الأشعري يُعتبر شاعراً من الشعراء المشهورين بالمغرب

                     
السابق
تحضير نص تطوان جدع مشترك علمي
التالي
تحضير نص الصحافة والامة

اترك تعليقاً