سؤال وجواب

ام المساكين من زوجات النبي ، من تكون ؟

من امهات المؤمنين كان يقال لها ام المساكين

نسلط الضوء الآن على زوجة من زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم وعرفت بكرمها وكانت سباقة للخير والتصدق تجاه المساكين والفقراء ، حيث كانت تطعمهم وترفأ بحالهم وتتصدق عليهم ولقبت بأم المساكين لشدة تصدقها على المساكين ، وكان كثير من أصحاب الرسول عليه الصلاة والسلام وزوجاته والصحابيات يلقبون بألقاباً جعلتهم محط اهتمام وذلك حسب المواقف التي مرت بهم استذكاراً وتخليداً لهم ، فمن هي أم المساكين ؟ حيث لُقّبت تلك الصحابية بذلك لموقفٍ عظيمٍ وأمرٍ جليل تخلد ذكره إلى يوم القيامة .

من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم كانت تلقب بأم المساكين

قبل أن نذكر لكم من هي أم المساكين ، في السؤال كنية أخرى وهي أمهات المؤمنين فما معنى ذلك ؟

أم المؤمنين هي كُنية تُطلَق على الواحدة من زوجات سيدنا رسول الله – عليه الصلاة والسلام-، و الذي كناهن هو الحق -سُبحانه وتعالى- في مُحكَم كِتابه؛ إذ يقول: {النَّبِيُّ أَوْلَىٰ بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ ۖ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهاتُهُمْ..} [سورة الأحزاب: 6].

و لقبهم – عز وجل- بذلك  لبيان مكانتهن- من  رسول الله ، وما يجب لهن على المؤمنين من حبٍ واحترامٍ وتوقيرٍ وإكرامٍ، وأنهن لهم كأمهاتهم في المكانة والتحريم .
والآن من هي ام المؤمنين التي لقبت بـ أم المساكين ؟

من هي ام المساكين من زوجات الرسول :

أم المساكين هي كُنية تكنّت بها أم المؤمنين إحدى زوجات النبي – صلى الله عليه وسلم – السيدة زينب بنت خزيمة – رضي الله عنها- وأرضاها، ويرجع سبب تكنيتها – رضي الله عنها- بأم المساكين لشدة عطفها على المساكين، وكثرة تصدّقها عَليهم، ورأفتها بهم، وإطعامها لهم.
أم المساكين هى زينب بنت خزيمة بن الحارث بن عبدالله بن عمرو بن عبد مناف بن هلال بن عامر بن صعصعة الهلالية، أمها هند بنت عوف بن زهير بن الحارث أشرف نساء العرب أصهارًا، وهى أخت أم المؤمنين السيدة ميمونة بنت الحارث رضى الله عنها لأمّها.
والسيدة زينب بنت خزيمة- رضى الله عنها- أكرمها اللَّه عز وجل بالزواج من رسوله صلى الله عليه وسلم، وجعلها فى كنفه وإلى جواره، وكفى بها كرامة، وهى خامس أزواج النبى عليه الصلاة والسلام، وقد كانت قبل زواجها من النبى صلى الله عليه وسلم متزوجة من عبدالله بن جحش، الذى قُتل فى يوم أُحد، وقيل فى روايات إنّها كانت رضى الله عنها مُتزوّجة من الطفيل بن الحارث بن المطلب بن عبد مناف، ثم خلف عليها أخوه عبيد بن الحارث، تزوّجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد زواجه من أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضى الله عنها، وزوّجه إياها عمّها قبيصة بن عمرو الهلالى، وأصدقها رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعمائة درهم كمهر لها، وقد كان ذلك فى شهر رمضان من السنّة الثالثة للهجرة.
‏و تزوجها رسول الله – صلى الله عليه وسلم- بعد زواجه من أم المؤمنين حفصة بنت عمر – رضي الله عنها-، وزوجه إياها عمها قبيصة بن عمرو الهلالي، وأصدقها رسول الله – صلى الله عليه وسلم-  أربعمائة درهم كمهر لها، وقد كان ذلك في شهر رمضان من السنة الثالثة للهجرة، فأقامت عند رسول الله – صلى الله عليه وسلم- ثمانية أشهر، وقيل في رواية إنها أقامت عنده شهرين أو ثلاثة، ثم توفاها الله – سبحانه وتعالى – في ربيع الآخر من السنة الرابعة للهجرة، وقد ذكر الإمام الواقدي كذلك أنّ عُمرها كان حينها ثلاثين سنة.
السابق
اين تقع جزر لانجرهانز في الجسم ؟
التالي
الشيخ ناصر الشثري ويكيبيديا من أي قبيلة ؟

اترك تعليقاً