اخبار حصرية

الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية


الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية

السؤال : أجد أنني -وزملائي في الصفّ- صعوبة في حل بعض الأسئلة التعليمية ، وكان من ضمن الأسئلة التي واجهنا فيها ضعفاً ( الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية) ولم أعرف ما اذا كنت أنا وزملائي أجبنا بشكل صحيح أم لا ، فما هو حل سؤال “الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية

اهلا  وسهلا بكم في موقع فيرال المتميز نقدم لكم الآن حلاً لسؤال “الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية” الوارد ضمن مادة العلوم الصف ٦ الابتدائي الفصل الثاني ف2


النظام الشمسي

أو ما يعرف بالمجموعة الشمسية أو المنظومة الشمسية هي النظام الكوكبي الذي يتكون من الشمس وجميع ما يَدور حولها من أجرام بما في ذلك الأرض والكواكب الأخرى. يَشمل النظام الشمسي أجراماً أخرى أصغر حجماً هي الكواكب القزمة والكويكبات والنيازك والمذنبات، إضافة إلى سحابة رقيقة من الغاز والغبار تعرف بالوسط بين الكوكبي. تدور أيضاً حول الشمس ولكن بشكل غير مباشر، توابع الكواكب التي تسمى الأقمار الطبيعية أو اختصاراً الأقمار، والتي يَبلغ عددها أكثر من 150 قمرًا معروفًا في النظام الشمسي، معظمها تدور حول العمالقة الغازية. اثنين من هذه الأقمار أكبر حجماً من الكوكب عطارد.

الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية

الإجابة هي :
العبارة صحيحة؛ فالمشتري، وزحل، وأورانوس، ونبتون هي الكواكب الخارجية في نظامنا الشمسي، وجميعها لها حلقات، على خلاف الكواكب الداخلية (عطارد، الزهرة، الأرض، المريخ) فليس لها حلقات.

بنية المجموعة الشمسية

الكواكب التي لها حلقات في نظامنا الشمسي كواكب خارجية 1

مدارت أجرام المجموعة الشمسية وفق مقياس رسم (عكس اتجاه عقارب الساعة من القمة إلى اليسار).

تشكل الشمس العنصر الرئيسي في المجموعة الشمسية، وهي نجم ينتمي إلى التصنيف النجمي G2، وتشكل كتلة الشمس 99.86 من كتلة كل المجموعة الشمسية وتسيطر على حركة المجموعة بفعل جاذبيتها. تشكل كتلة الكواكب الغازية الأربعة (المشتري وزحل وأورانوس ونبتون) حوالي 99% من الكتلة المتبقية للنظام الشمسي. ويشكل المشتري وزحل مايزيد عن 90% من كتلة العمالقة الغازية الأربعة.

معظم الأجسام الكبيرة التي تدور حول الشمس موجودة في مستوي الأرض والذي يدعى مسار الشمس. فالكواكب قريبة جداً من مسار الشمس بينما المذنبات وأجرام حزام كايبر غالباً ماتكون متوضعة في زوايا أكبر بكثير عن مسار الشمس. تدور كل الكواكب ومعظم الأجرام حول الشمس مع اتجاه دوران الشمس حول نفسها (باتجاه عكس عقارب الساعة إذا شاهدناها من فوق القطب الشمالي للشمس)، لكن توجد بعض الاستثناءات مثل مذنب هالي. أيضاً جميع الكواكب (عدا الزهرة وأورانوس) تغزل حول نفسها باتجاه عكس عقارب الساعة إذا ما شاهدناها من القطب الشمالي. يغزل الزهرة وأورانوس باتجاه عقارب الساعة. هناك أيضاً كواكب قزمة لها دوران مغزلي مختلف تماماً مثل بلوتو.

يظهر الشكل العام للمجموعة الشمسية على الشكل التالي: في المركز تقع الشمس يدور حولها أربع كواكب داخلية صغيرة نسبياً، هذه الكواكب محاطة بحزام من الكويكبات، تيلهم العمالقة الغازية الأربعة المحاطة بدورها بحزام كايبر المؤلف من أجرام جليدية. يُقسم الفلكيين أحياناً المجموعة الشمسية تبعاً إلى البنية إلى قسمين رئيسيين: النظام الشمسي الداخلي المؤلف من الكواكب الصخرية الأربعة وحزام الكويكبات، والنظام الشمسي الخارجي الذي يتألف من الأجرام التي تقع خلف حزام الكويكبات ومن ضمنها العمالقة الغازية الأربعة. منذ اكتشاف حزام كايبر فإن الجزء الأبعد في النظام الشمسي يعتبر منطقة فريدة والأجرام المتواجدة هناك تدعى بأجرام ما بعد نبتون.

تصف قوانين كبلر لحركة الكواكب دوران الأجرام حول الشمس. وتبعا لقوانين كبلر تدور جميع أجرام النظام الشمسي حول الشمس في مدارات على شكل قطع ناقص وتشغل الشمس إحدى بؤرتيه. تدور الكواكب الأقرب إلى الشمس بسرعة أعلى بسبب تأثرها بجاذبية الشمس. تختلف مسافة الأجرام المتحركة على مسار بشكل قطع ناقص عن الشمس على مدار السنة. تدعى النقطة التي يكون فيها الجرم أقرب مايمكن للشمس بالحضيض، في حين تدعى النقطة التي يكون فيها الجرم أبعد مايمكن عن الشمس بالأوج. يكون مدار الكواكب قريب من الدائري، في حين مدار المذنبات وأجرام حزام كيبلر على شكل قطع ناقص حاد (الفرق بين المحورين الرئيسي والصغير كبير جدا).

بسبب اتساع المجموعة فإن مدارات العديد من الأجرام عن الشمس تتناسب مع بعد مدار هذه الأجرام عن الجرم الذي يليه مع بعض الاستثناءات. وبالتالي فإن الجرم ذو المسافة الأبعد عن الشمس المتواجد في حزام كايبر يمثل أبعد مسافة بينه وبين الجرم الذي يسبقه في المجموعة الشمسية. فعلى سبيل المثال يبعد الزهرة مسافة 0.33 وحدة فلكية عن عطارد في حين يبعد زحل عن المشتري مسافة 4.3 وحدة فلكية ونبتون عن أورانوس 10.5 وحدة فلكية. وقد بذلت محاولات لإيجاد علاقة رياضية بين هذه المسافات لمحاولة تفسير هذه الظاهرة (مثل قانون تيتوس-بود)[8] لكن لم تنتج عنها أي نظرية تفسر ذلك.

تملك معظم الكواكب في المجموعة الشمسية نظام ثانوي خاص بها. بحيث يدور حولها أجرام أخرى تدعى أقمار طبيعية أو توابع. يوجد قمران أكبر من عطارد (أصغر كواكب المجموعة الشمسية). كما تحاط الكواكب الغازية بحلقات الكواكب، وهي حزم من الجسيمات الصغيرة تدور حول الكوكب. معظم الأقمار الضخمة تدور حول كوكبها في حركة تزامنية بحيث يواجه أحد وجهي القمر الكوكب بشكل دائم.

تتركب أجرام النظام الداخلي من الصخور بشكل أساسي وتكون مجمل هذه المركبات مؤلفة من عناصر ذات نقطة انصهار عالية مثل السيليكا والحديد أوالنيكل، بحيث يبقى صلب في جميع ظروف السديم الكوكبي الأولي. يتركب زحل والمشتري بشكل رئيسي من الغازات والتي تملك نقطة انصهار منخفضة جدا وضغط تبخر عالي مثل هيدروجين جزيئي والهيليوم والنيون بحيث يبقى في الحالة الغازية دائما أثناء التشكل السديمي. يملك الجليد مثل جليد الماء والميثان والأمونيا وكبريتيد الهيدروجين وأكسيد الكربون نقطة غليان أقل من مئة كلفن. ويعتمد الطور الذي تتواجد فيه على ضغط ودرجة حرارة الوسط المحيط. يمكن أن تتواجد هذه المركبات بالطور الصلب أو السائل أو الجليدي في عدة مناطق من المجموعة الشمسية، بينما كانت في الحالة الغازية أو الصلبة أثناء مرحلة السديم. تشكل المركبات الجليدية المركب الأساسي لأقمار الكواكب الغازية بالإضافة إلى أن معظم أورانوس ونبتون يتألف من الجليد، لذلك يدعيان بالعملاق الجليدي، كذلك أعداد هائلة من الأجرام التي تتوضع خلف مدار نبتون. ويشار إلى التركيب الغازي والجليدي بالمتطاير.

كوكب عطارد الزهرة الأرض المريخ المشتري زحل أورانوس نبتون
رمز
كتلة (1024 كغم) 0.330 4.87 5.97 0.642 1899 568 86.8 102
الكتلة بالنسبة للأرض 0.055 0.816 1 0.107 318 95.1 14.5 17.1
القطر (كم) 4,878 12,104 12,756 6,794 142,984 120,536 51,118 49,528
القطر بالنسبة للأرض 0.382 0.949 1 0.533 11.2 9.45 4.01 3.88
الكثافة (غرام لكل سم مكعب) 5.427 5.243 5.515 3.933 1.326 0.687 1.270 1.638
سرعة الهروب (كم / ث) 4.3 10.4 11.2 5.0 59.5 35.5 21.3 23.5
مدة الدوران حول المحور (ساعات) 1,407.6 5,832.5- 23.93 24.6 9.9 10.7 17.2- 16.1
طول اليوم (ساعات) 4,222.6 2,802.0 24.0 24.7 9.9 10.7 17.2 16.1
المسافة من الشمس (1000,000 كم) 57.9 108.2 149.6 227.9 778.6 1,433.5 2,872.5 4,495.1
المسافة من الشمس (AU) 0.39 0.72 1.00 1.52 5.20 9.58 19.20 30.05
مدة الدوران حول الشمس (أيام) 87.9691 224.7 365.25636 687.0 4,331 10,747 30,589 59,800
السرعة المدارية (كم / ث) 47.9 35.0 29.8 24.1 13.1 9.7 6.8 5.4
ميل المدار بالنسبة لمستوى الملكي (°) 7.0 3.4 0.0 1.9 1.3 2.5 0.8 1.8
اكسنتريوة 0.205 0.007 0.017 0.094 0.049 0.057 0.046 0.011
ميل محور الدوران (°) 0.01 177.4 23.439281 25.2 3.1 26.7 97.8 28.3
متوسط درجة الحرارة (درجة مئوية) 167 464 15 65- 110- 140- 195- 200-
ضغط الهواء السطحي (بار) 0 92 1.014 0.01 ? ? ? ?
                     
السابق
إجابة كيف يتغير شكل ذيل المذنب عند اقترابه من الشمس
التالي
أي طبقات الغلاف الجوي التالية تمتص الأشعة فوق البنفسجية

اترك تعليقاً