سؤال وجواب

الفرق بين السنن، والفروض ( أجيبه )


الفرق بين السنن، والفروض

كثيراً ما يخلط بعض الناس بين السنن والفروض ،واليوم سيكون هذا موضوع مقالتنا حيث نكتشف معكم الفرق بين السنن والفروض:

الفرض والسنه

يقوم الطالب بالبحث عن الإجابة النموذجية للأسئلة التي يصعب عليه حلها وعبر منصة فيرال نستعرض لحضراتكم حلول الاسئة التعليمية للمنهاج السعودي بالكامل والتي يرغب كافة الطلبة والطالبات التعرف على حلول هذه الاسئلة بسبب مواجهتهم صعوبة بالغة في ايجاد الحل ولذلك يسرنا ان نوفرها لكم في كافة مقالاتنا التعليمية.


الفرض هو الحكم الذي جاء بصيغة الأمر والإلزام، أي أمر به الشرع أمراً جازماً بحيث لم يترك الاختيار للمكلف في فعله وتركه، ويثاب فاعله ويأثم تاركه ويستحق العقاب.

والسنة اصطلاحاً عند أهل الحديث هي كلما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير، وعند الفقهاء ما يقابل الواجب فتشمل المستحب والمندوب ولا يأثم تاركها.

ما هو الفرق بين السنن والفروض

الفرض هو كل ما جاء بصيغة الأمر والإلزام، وكان فيه الشرع جازماً، بحيث لم يترك للمكلف حق  الاختيار في فعله وتركه، وحكمه يثاب فاعله ويأثم تاركه ويستحق العقاب.

والسنة اصطلاحاً عند أهل الحديث هي كلما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير سواء كانت سنة مؤكدة أو غير مؤكدة، وعند الفقهاء ما يقابل الواجب فيندرج تحتها المستحب والمندوب وحكمها لا يأثم تاركها.

الفرض ما ثبت بدليل قطعي ـ كقراءة القرآن في الصلاة الثابتة ـ بقول الله تعالى: فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ {المزمل:20}.

الفرض أحكام حدّدها الشرع في القرآن والسُّنة٬ وأصبح حكمها الوجوب بدليلٍ قطعي٬ لا شبهةَ فيه٬ وجاءت بصيغة أمر في الشريعة الإسلاميّة٬ والعمل بها واجب على كل فرد٬ باستثناء المُسلم غير المُكلَّف. مثل الفرق بين فروض الوضوء وسنن الوضوء

على سبيل المثال نعرض سنن وفروض الوضوء لتوضيح الفرق بين السنن والفروض :

 فرائض الوضوء

سميت فرائض الوضوء بالفرائض لأنه يجب إتمامها كاملة ومرتبة وإلا بطل وفسد الوضوء، ومن فرائض الوضوء التي أفاض في شرحها الفقهاء، ومنها ما يلي :

1 – النية، ويكون محلها القلب وتكون قبل البدء بالوضوء، وينوي المسلم الطهارة ورفع الحدث الأصغر.

2- غسل كامل الوجه، إذ لابد من غسل كل الوجه بما فيه شعر اللحية والشارب والحواجب، وقد قال العلماء أن حدود الوجه تكون ما بين حدود شعر الرأس وحتى عظم الذقن طولاً، وما يقع بين الأذنين عرضاً.

3- غسل اليدين، يشمل غسل اليدين أصابع اليد، والكف، والمرفقين حتى عظمة الكوع، وعلى المتوضئ البدء باليد اليمنى.

4- مسح الرأس، وقال الفقهاء أنه لا يشترط مسح الرأس كاملاً، بل مسح بعضه يجزئ ويكون مرة واحدة فقط.

5- غسل الأرجل، لابد أن يشمل غسل الأرجل أصابع الرِجل والقدم حتى الكعبين، ومن الضروري البدء بالرجل اليمنى قبل اليسرى.

سنن الوضوء

تتعدد سنن الوضوء ويستحب الإتيان بها، ويأخذ فاعلها ثوابا يثاب ولا يبطُل وضوء تاركها، وحصرها الفقهاء في كالآتي

1 – البسملة، وقال الفقهاء أنه يجب أن تسن البسملة بعد النية، تساهل آخرين وقالوا إذا نسي المسلم فلا شيء عليه.

2- السواك، يستحب للمسلم قبل بدء وضوئه استخدام السواك لتنظيف أسنانه.

3- غسل اليدين، يسن غسل كفيه بعد البسملة، وقبل البدء بالوضوء، ويُستحب غسلها ثلاث مرات.

4- المضمضة، وهي عبارة عن تحريك الماء في الفم، وإخراجه، ورأى العلماء إن فعلها من المستحب ويكون فعلها ثلاث مرات.

5- الاستنشاق، وضع الماء في الفم وأخذه عن طريق النفس لداخل أنفه، ثم نثره، وقد قال العلماء أنه من المستحب المبالغة في الاستنشاق.

6- غسل الأذنيْن، يستحب غسل الأذنين بعد مسح الرأس.

7- الترتيب والموالاة، يستحب الترتيب وعدم ترك فاصل زمني طويل عند غسل الأعضاء، أي غسل العضو عُقب العضو الآخر دون تأخير في الوقت.

8- تخليل الماء، يتم تخلل الماء بين شعر اللحية إذا كانت كثيفة.

9- الاقتصاد في الماء، نهى الرسول عليه الصلاة والسلام في الإسراف في الماء عند الوضوء.

                     
السابق
الفجوه في الخليه النباتيه اكبر من الفجوات في الخليه الحيوانيه ( ش حله )
التالي
الفرق بين الشرك الاكبر والاصغر ؟

اترك تعليقاً