اخبار حصرية

السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي ؟


السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي ؟ سماها النبي “سورة ﴿تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ﴾[الملك:1]” في حديث رواه الترمذي عن أبي هريرة عن النبي أن “سورة من القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفرت له وهي سورة ﴿تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ﴾[الملك:1]” فهذه تسمية للسورة بأول جملة وقعت فيها فتكون تسمية بجملة كما سمي ثابت بن جابر «تأبط شرا».

السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي ؟

سورة الملك هي سورة مكية، من المفصل، آياتها 30، وترتيبها في المصحف 67، وهي أول سورة في الجزء التاسع والعشرين، وتُسمى أيضًا سورة تبارك و سورة المنجية، ويُطلق على الجزء التاسع والعشرين أيضًا اسم “جزء ﴿تَبَارَكَ﴾[الملك:1]”، نزلت بعد سورة الطور.


السورة التي ورد في فضلها أنها تشفع لمن داوم على قراءتها هي ؟

إجابة: سورة الملك. تشفع لصاحبها حتى يغفر له: روى الترمذي: عن أبي هريرة عَنْ النَّبِيِّ ﷺ قَالَ: إِنَّ سُورَةً مِنْ الْقُرْآنِ ثَلَاثُونَ آيَةً شَفَعَتْ لِرَجُلٍ حَتَّى غُفِرَ لَهُ وَهِيَ سُورَةُ ﴿تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ﴾[الملك:1].

                     
السابق
وظيفة الأمر يمين يقوم بالدوران إلى اليمين بمقدار ٩٠ درجة صح أم خطأ
التالي
ام رضمه اين تقع ؟

اترك تعليقاً