سؤال وجواب

الجمله التي ليس فيها اسم فاعل هي … ؟


ما هي الجملة التي ليس فيها اسم فاعل ؟ مطلوب الإجابة. خيار واحد. ( 1 نقطة ) 

الجمله التي ليس فيها اسم فاعل ؟ وسيكون محط اهتمامنا في هذه المقالة اليوم درس من أمتع الدروس التي تناولتها اللغة العربية وعلم النحو تحديداً ، وهو اسم الفاعل ويعرف أنه اسم مشتق من الفعل المبنى للمعلوم يدل على من قام بالفعل أو من وقع منه الفعل. وله صيغة قياسية في العربية تصاغ على وزن فاعِل من الفعل الثلاثي، ومن غير الثلاثي على صيغة الفعل المضارع بإبدال حرف المضارعة ميما مضمومة وكسر ما قبل الآخر. والمضارع يعني المشابه سمي كذلك لمشابهته صيغة اسم الفاعل.

أوزان اسم الفاعل

اسم الفاعل هو صفة تُصاغ من الفعل المبني للمعلوم للدلالة على من قام بالفعل أو وقع عليه الفعل، أو اتصف بالفعل على وجه الحدوث لا الثبوت، ولاسم الفاعل العديد من الأوزان، تختلف باختلاف الفعل الذي صيغ منه إن كان ثلاثيًّا أو غير ذلك، وأوزان اسم الفاعل هي:


يُصاغ اسم الفاعل من الفعل الثلاثي المجرّد الصحيح على وزن “فاعل” مثل: ضرب فهو ضارب، دفع فهو دافِع.
يُصاغ من الفعل الثلاثيّ الأجوف المُعَلّ العين على وزن “فاعل” ولكن بعد قلب ألفه همزة كما في باع فهو بائع.
تحذف اللام من اسم الفاعل الذي على وزن “فاعل” إذا كان منونًا معتلّ اللام بالواو أو الياء في حالتي الرفع والجر، فُيقال في اسم الفاعل من الفعل “قضى” هذا قاضٍ، وفي اسم الفاعل من الفعل “غزا” مررتُ برجلٍ غازٍ.
يُصاغ اسم الفاعل من الفعل غير الثلاثي بتحويل الماضي إلى مضارع ثم تبديل حرف المُضارعة ميمًا مضمومة، وكسر الحرف الذي يسبق الأخير إن لم يكن مكسورًا، مثل أكرمَ، يُكرمُ فيكون اسم الفاعل “مُكرِم” ووزنه مُفْعِل.
يُصاغ اسم الفعل الرباعي أو الخماسي المعتل العين بأن ينظر لماضيه فإذا كانت عينه مُعلَّة فيتم إعلالُها في اسم الفاعل، وإذا لم تكن مُعلَّة فلا يتم إعلالها، كما في الفعل “أعاد” الأصل فيه “أعود”، فصياغة اسم الفاعل منه تكون بإعلال عينه لان أصلها واو فيصبح “مُعِيد” على وزن مُفْعِل.

الجمله التي ليس فيها اسم فاعل ؟

الاجابة : هذا كتاب مفيد

ويعمل اسم الفاعل عمل فعله سواء أكان هذا الفعل لازماً أم متعدياً. ويفرق بين اسم الفاعل المقترن (بأل) واسم الفاعل غير المقترن بها.

فإن كان مقترنا بها عمل مطلقا بغیر شروط، نحو: الباني مدرسة كالهادم سجنا.
وإن لم يكن مقترنا بها رفع فاعله بغير شروط إن كان الفاعل ضمير مستترا، ورفع فاعله الظاهر ونصب مفعوله بشرطين:
أولهما: أن يكون اسم الفاعل للحال أو الاستقبال.
والثاني: اعتماده على ما يسبقه من استفهام نحو: أزائر رئيس الحكومة رئيس الجمهورية؟، أو نفي نحو: ما بائع صاحب هذا الدكان شيئا من بضاعته، أو اسم واحد فجمهورهم على منع هذه الإضافة مطلقا، سواء أحذف مفعوله أم ذكر، وسواء امن اللبس ام لم يؤمن. غير ان أبا علي جوز هذه الإضافة بشرط امن اللبس سواء اذكر منصوبة بعد الإضافة ام حذف. ومن شواهد ذلك قول الشاعر:
ما الراحم القلب ظلاما وإن ظلما ولا الكريم بمناع وإن حرما

فإن كان اسم الفاعل مأخوذا من مصدر فعل لازم جازت إضافته إلى مرفوعه إجماعاً إن أريد به الدوام، ويصير حينئذ صفة مشبهة ك طاهر القلب وضامر البطن .

                     
السابق
من دوحه عاليه النسب طيبه العنصر عدد الكلمات التي بدات بهمزه وصل ( جاوبني )
التالي
ابتاع اشترى تملك باع ( الكلمة التي لا تنتمي للمجموعة فيما يلي هي )

اترك تعليقاً