اخبار حصرية

اكتب قصة قصيرة تبين فيها مخاطر اللعب بالمفرقعات والالعاب النارية


العطلات، والمناسبات السعيدة، والأعياد، جميعها تشهد لحظات من الفرحة والبهجة، ونجد البعض خلالها يظهرون أقصى درجات المرح، للتعبير عن سعادتهم بتلك الأوقات، لكونها موسمية ولا تتكرر إلا بمرور وقت طويل، خاصة الفئات العمرية المتوسطة، والتي قد لا يحكم تصرفاتها العقل أحياناً في التعبير عن مشاعر الفرحة والاستماع بالإجازات.

ومن الملاحظ ان هذه الظاهرة ما زالت موجودة، وخاصة بين طلبة المدارس الابتدائية والاعدادية وان استخدام المفرقعات من قبل الاطفال لا يزال امرا ملحوظا خاصة ايام الاعياد والمناسبات, وهي بكل تأكيد ظاهرة سلبية لما تخلفه من اضرار في الممتلكات وما تسببه من حرائق ومن اعاقات, اضافة الى التلوث الضوضائي للبيئة, ولعل التساهل من قبل اولياء الامور في عدم مراقبة ابنائهم ومنعهم من استخدامها هو السبب الرئيسي وراء استفحال هذه الظاهرة.


اكتب قصة قصيرة تبين فيها مخاطر اللعب بالمفرقعات والالعاب النارية

إنّ أوّل من اخترع الألعاب النارية هم الصينيون القدماء في القرن السابع الميلادي، وانتشر استخدامها لاعتقادهم أنّها تفيد في إخافة وطرد الأرواح الشرّيرة؛ ولا تزال الألعاب النارية واحدةً من أركان الاحتفال في رأس السنة الصينية أو مهرجان القمر. كان اختراع الألعاب النارية نتيجة طبيعية تالية لاختراع البارود، الذي يعدّ من الاختراعات الأربعة العظيمة للصين القديمة. تعدّ الصين حالياً أكبر مصنّع ومصدّر للألعاب النارية في العالم.

إلا أن الفرحة والسعادة المتمثلة في تلك الفترات، قد تتبدد في لحظات وتتحول إلى ألم وفاجعة، إذ يلجأ البعض من تلك الفئات العمرية للإفراط في التعبير عن سعادته ومرحه، من خلال استخدام أدوات خطرة على حياته، وحياة كل من حوله، كالألعاب النارية والمفرقعات، لكونها تلفت الانتباه بأصواتها وألوانها المختلفة، ورغم صغر حجمها وقلة وزنها، إلا أنها قادرة على تعكير صفو الأعياد وأوقات المرح بمخاطرها وتأثيرها السلبي، لما تتسبب به من مخاطر جسدية ونفسية على كل من يتواجد في محيطها، لتنقلب الفرحة إلى حزن سببه مرح لحظي زائف، يكبد صاحبه الخسارة والألم.

كيف يتم تجنب اللعب بالمفرقعات والالعاب النارية ؟

  • تحذير الأطفال من مخاطر المفرقعات النارية؛
  • مراقبة الأهل لأولادهم وعدم السماح لهم بشراء واستعمال هذه المتفجرات؛
  • يجب على الكبار إخفاء وإتلاف هذه المواد المتفجرة بعيدا عن الأطفال.

في حالة استخدامها 

  • لا تقم بوضع الألعاب النارية في جيبك، خوفا من انفجارها بالخطأ؛
  • لا يجب عليك الإبقاء على المفرقعات في يدك وهي مشتعلة، بل يجب رميها على الأرض على مسافة بعيدة، والحرص على رميها بعيدا عن أي شخص وعن ممتلكات الغير؛
  • لا تحاول إعادة إشعال المفرقعات المستخدمة والتي لم تنفجر: من الأفضل أن تسكب عليها الماء حتى لا يتمكن أحد من استخدامها وبالتالي يتعرض للأذى؛
  • لا تحاول أن تصنع هذه المفرقعات بنفسك: فذلك ممنوع وخطير جدا.
                     
السابق
من هو زاور شوج ويكيبيديا وحسابه تويتر
التالي
متى يبدأ فصل الصيف 2022 في العراق و الاردن

اترك تعليقاً