سؤال وجواب

أسلوب الأمر هو طلب عدم فعل الشئ.


أسلوب الأمر هو طلب عدم فعل الشئ صح او خطا ؟ بدون السؤال لن نعرف أو لن نعرف جيداً ومن يرضى بالجهل أو بنصف العلم فسيقل تأثيره في هذا العالم حتى وإن وصل إلى أكبر المناصب ونال شهرة واسعة ، فعلينا طرح الاسئلة اذا لم نكن نعلم اجابتها للحصول على المعرفة والاجابة الصحيحة ومنها تزيد المعلومات لدينا ونبقى على معرفة كاملة بكل شيء حولنا ، وفيما يلي نتناول الحديث عن أسلوب الأمر هو طلب عدم فعل الشئ.

واسلوب الأمر هو طلب الفعل على وجه الاستعلاء والإلزام ، وله عدة صيغ منها فعل الأمر مثل ما جاء في “يا يحيى خذ الكتاب بقوة ” ، والصيغة الثانية تأتي بالمضارع المقرون بلام الأمر مثل ما جاء في المثال “لينفق ذو سعة من سعته ” والمثال ” ليوفوا نذورهم وليطوفوا بالبيت العتيق “.

وهناك صيغة ثالثة لأسلوب الأمر وتأتي اسمُ فِعْل الأَمْر مثل ما جاء في قوله “عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم ” ، والنوع الأخير من صيغة اسلوب الأمر هي المَصْدرُ النَّائِبُ عَنْ فِعْل الأَمْر مثل ما جاء في الامثلة التالية :

– “وبالوالدين إحسانا “.
– سعيا في سبيل الخير.
– فصبرا في مجال الموت صبرا

أسلوب الأمر هو طلب عدم فعل الشئ.

قد تخرج صيغ الامر عن معناها الاصلي الى معانِ اخرى مثل الدعاء مثلا ” رب أوزعني أن أشكـر نعمتك ” ـ “رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري”
او تأتي بمعنى الالتماس : قفا نبك من ذكرى حبيب ومنزل بسقط اللوى بين الدخول فحومل ، واعطني القلم أيها الأخ ، وبمعنى التمنـــي : يا موت زر إن الحياة ذميمة ويا نفس جدي إن دهرك هازل ، مثال اخر على التمني ألا أيها الليل الطويل ألا انجلي بصبح وما الإصباح منك بأمثل
وهناك معاني اخرى ايضا قد تأتي بصيغة الأمر منها ما يلي :
النصح والإرشاد :
” إذ ا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه وليكتب بينكم كاتب بالعدل”.
يا بني زاحم العلماء بركبتيك وأنصت إليهم بأذنيك فإن القلب يحيا بنور العلم كما
” خذ العفو وأمر بالعرف واعرض عن الجاهلين ”
اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا ، واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا.
التخييـــــــــر :
فمن شاء فليبخل ومن شاء فليجد كفاني نداكم عن جميع المطالب.
الإبــــــاحة :
” وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود ”
التعجيــــــــــــز:
” فأتوا بسورة من مثله ”
“قل هاتوا برهانكم إن كنم صادقين ”
أولئك آبائي فجئني بمثلهم إذا جمعتني يا جرير المجامع
التهديـــــــــد :
” اعملوا ماشئتم إنه بما تعملون بصير ”
التسويــــــــة:
” اصبروا أو لا تصبروا … ”
الإهانة والتحقير:
” كونوا حجارة أو حديدا ”
أرى العنقاء تكبر أن تصادا فعاند ما تطيق له عنادا
تعريف اسم الفعل : لفظ ناب عن الفعل ، في معناه واستعماله .
عليك بكذا . أي : تمسك به .
ومنه قول الآخر :عليك نفسك هذبها فمن ملكت قياده النفس عاش الدهر مذموما
الشاهد قوله : عليك نفسك معنى إلزم .
أمامك : بمعنى تقدم . نحو : نحو أمامك أيها المجاهد
وراءك: بمعنى تأخر
ودونك: بمعنى خذ . نحو : دونك الكتاب .
هاك : هاك الكتاب . أي : خذه .
فـ ” ها ” من الأصوات المسمى بها الفعل في الأمر ، ومسماه ” خذ .
وحذار : فهما معدولان عن اترك واحذر
وصه : بمعنى اسكت .
رويدك: بمعنى أمهل .
هلم : بمعنى أحضر.
وهات : بمعنى أعطي ،
إليك : بمعنى اعتزل .
ووراءك بمعنى تأخر .
مكانك : بمعنى اثبت .
إليّ :بمعنى عجل ، ومنه : وإليّ بالأمر : أي : عجل به .
هيّأ : بمعنى أسرع .
وهات : بمعنى أعطنيه ، ومنه قوله تعالى : ( قل هاتوا برهانكم
وتعال : بمعنى أقبل ،
وحذار: بمعنى احذر .
استعمال أسماء الأفعال :
تستعمل أسماء الأفعال بصورة واحدة للمفرد والمثنى والجمع ، مع التذكير والتأنيث ، ما عدا اسم الفعل المتصل بكاف الخطاب .
نحو : صه أيها الولد . أو أيتها البنت . وصه أيها الولدان . أو أيتها البنتان .
وصه أيها الأولاد . أو أيتها الفتيات .
أما إذا كان اسم الفعل متصلا بالكاف ، طابقت الكاف المخاطب .
فتقول : إليك الكتاب . وإليكِ الكتاب . وإليكما الكتاب . وإليكم الكتاب . وإليكن الكتاب .
عمل أسماء الأفعال :
تعمل أسماء الأفعال عمل الأفعال التي نابت عنها ، فترفع الفاعل ظاهرا ، أو مضمرا .
ومثال الفاعل المضمر قولهم : صه .
أمامك : اسم فعل أمر بمعنى تقدم ، نحو أمامك أيها المجاهد .
إيه : اسم فعل أمر مبني على السكون وقد ينون بمعنى استمر ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت . تقول للرجل إذا استزدته من حديث أو عمل : إيه.
رويد: اسم فعل أمر بمعنى أمهل ، وذلك إذا اتصل بالكاف ، أو تلاه اسم منصوب ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت .
نحو : رويدك في العمل ، ورويد محمدا ، ورويدك زيدا . أي أمهله .
دونك : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى خذ ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت . نحو : دونك الكتاب .
صه : اسم فعل أمر مبني على السكون بمعنى اسكت ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت : نحو : صه يا ولد .
وهو من أسماء الأفعال اللازمة ، ويكون مع غيره من أسماء الأفعال التي تستعمل للمفرد نحو : صه يا محمد ، وللتثنية نحو : صه يا ولدان ، وللجمع نحو : وصه يا أولاد . وللمذكر ، وللمؤنث نحو : صه يا فاطمة .
عليك : عليك اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى الزم ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت ، نحو : قوله تعال : ( عليكم أنفسكم ) .
عندك : اسم فعل أمر مبني على الفتح بمعنى خذ ، وفاعله ضمير مستتر فيه وجوبا تقديره : أنت . نحو : عندك القلم ، أي : خذه .
ها : اسم فعل أمر مبني على السكون بمعنى خذ . ومنه قوله تعالى : ( هاؤم اقرؤوا كتابية ) .
وتلحقه كاف الخطاب ، نحو :
هاك القلم ، وهاكما ، وهاك بالكسر للمؤنثة ، وهاكن .
هات : اسم فعل أمر مبني على الكسر بمعنى أعط ، ويقال فعل أمر جامد .
ومنه قوله تعالى : ( قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين ) .

3.237.71.247 CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)
السابق
من الاودية في المملكة العربية السعودية وادي بيشة و وادي الحمض
التالي
إذا انخفض ثمن ثلاجة بنسبة 13 ٪ فإن ثمنها الجديد يساوي 0,13 × ثمنها الأصلي .

اترك تعليقاً